• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

يطال قطاعات الطاقة المتجددة والنظيفة

«كهـرباء ومياه دبي» تبحث مع الهند فـرص التعـاون المشترك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 أبريل 2016

دبي (الاتحاد)

زار وفد رفيع من هيئة كهرباء ومياه دبي برئاسة سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة، جمهورية الهند لبحث تعزيز فرص التعاون المشترك في قطاعات الطاقة المتجددة والنظيفة.

وضم الوفد كل من المهندس وليد سلمان، النائب التنفيذي للرئيس - قطاع الاستراتيجية وتطوير الأعمال، والدكتور يوسف الأكرف النائب التنفيذي للرئيس-قطاع دعم الأعمال والموارد البشرية، ومحمد عبد الكريم الشامسي، مدير أول الاستدامة وتغير المناخ، وأحمد عبدالله، مدير أول الاتصال الخارجي في هيئة كهرباء ومياه دبي.

وقال سعيد محمد الطاير في كلمة خلال لقاء موسع في العاصمة نيودلهي: «يسعدني التواجد بينكم هنا اليوم، وأود أن أغتنم الفرصة لأشكر سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة لدى الهند، والذين قدموا الكثير للدولة، وعملوا على تعزيز العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وجمهورية الهند. ‬وتقوم ‬الشركات ‬الهندية ‬والمستثمرون ‬بدور ‬هام ‬في ‬تعزيز ‬أواصر ‬الصداقة ‬والعلاقات ‬والتجارية. ‬وينعكس ‬هذا ‬إيجابا ‬في ‬التعاون ‬الاقتصادي ‬والتجاري ‬بين ‬البلدين ‬بما ‬يخدم ‬المصالح ‬المشتركة»‬.

وأضاف: «تدعم مبادرة اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة، تنوع الاقتصاد وتشكيل قطاع اقتصادي قائم على المعرفة والإبداع، والحفاظ على الموارد الطبيعية والبيئة. ويدعم ذلك أيضاً تنافسية دولة الإمارات على المستوى العالمي، خاصة في مجال الطاقة المتجددة وتقنيات الاقتصاد الأخضر. ووفقاً ‬لخطة ‬دبي ‬2021، ‬تهدف ‬الإمارة ‬لأن ‬تكون ‬نموذجاً ‬يحتذى ‬به ‬في ‬العالم ‬من ‬خلال ‬دعم ‬النمو ‬الاقتصادي ‬في ‬دبي ‬وضمان ‬أمن ‬وكفاءة ‬الطاقة ‬وتحقيق ‬الاستدامة»‬.

وأوضح: «أطلقت دبي العام الماضي استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 التي تهدف لتحويل الإمارة إلى مركز عالمي للطاقة النظيفة والاقتصاد الأخضر. وتهدف الاستراتيجية إلى توفير 7% من طاقة دبي من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2020 و25% بحلول عام 2030 و75% بحلول عام 2050. وتتكون هذه الاستراتيجية الطموحة من خمسة مسارات رئيسة هي: البنية التحتية، والبنية التشريعية، والتمويل، وبناء القدرات والكفاءات، وتوظيف مزيج الطاقة الصديق للبيئة». وتندرج تحت مسار البنية التحتية في دبي مبادرات مثل مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، الذي يعد أكبر مولد للطاقة الشمسية على مستوى العالم في موقع واحد، وستبلغ قدرته الإنتاجية 5000 ميجاوات بحلول عام 2030، باستثمارات إجمالية تصل إلى 50 مليار درهم أي ما يعادل (13.6 مليار دولار). وعند اكتماله، سيساهم المجمع في تخفيض أكثر من 6.5 مليون طن من انبعاثات الكربون سنوياً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا