• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

تتربع على كاسر الأمواج

قرية التراث..ملامح من الماضي في متناول السياح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يناير 2014

فاطمة عطفة

مع نهاية عام حافل بالإنجازات في الإمارات على كل المستويات في المؤسسات الاقتصادية، والاجتماعية، والسياحية، والعمرانية، يبقى للتراث نبراسه الأهم في عيون زوار الإمارات، الذين يأتون البلاد بأفواج كبيرة بغرض السياحة والتعرف على جغرافية البلاد وما فيها من واحات النخيل وكثبان الصحراء، إضافة إلى الصروح العمرانية وامتدادات الكورنيش، الوشاح الأزرق الذي يحيط بمدينة أبوظبي، فضلًا عن الملامح التراثية الموجودة في الإمارات ومنها قرية التراث بموقعها الجميل على كاسر الأمواج.

عرض حي

أفواج من المتوجهين لزيارة قرية التراث، التي تتربع على كاسر الأمواج، ولا يمكن لأي عابر يأتي إلى أبوظبي إلا أن يتوق لزياتها أكثر من مرة وإلقاء نظرة على ما يقدم في القرية من فعاليات تراثية دائمة، تكشف للسياح نماذج من البيئة والعادات الأصيلة في الإمارات من تحضير القهوة العربية، التي تطبخ على موقد النار لتقدم للضيوف، إضافة إلى إعداد مباشر لبعض الأطعمة الشعبية مثل اللقيمات وغيرها، ومع عروض الأزياء والتحف القديمة التي يأخذها الزوار تذكارا من الأكشاك الشعبية، التي أقيمت وامتلأت بكل الأشياء التراثية من دلال القهوة أو السجادات الصوفية المحاكة يدويا بيد نساء مختصات في الحياكة، وسلال القش التي صنعت من سعف النخيل، إضافة إلى التمور ومشتقاتها. كل شيء في قرية التراث يجسد أوجها تقليدية من حياة البادية مثل الخيمة المصنوعة من شعر الماعز، ووجود عدد من الجمال التي يستمتع السائح بركوبها، وكأنه مسافر عبر رمال الصحراء. وهناك أنواع من طيور الصيد، ومنها الصقر الذي توليه الإمارات عناية خاصة. كل شيء هنا في هذه القرية يوحي بالطبيعة الهادئة التي يحبها ويطمح الناس لمعرفتها.

وجذب الطقس الجميل أعداداً كبيرة من السياح إلى قرية التراث، ممن يأتون إلى القرية بغرض التعرف على ما فيها من معالم وزيارة المتحف الخاص الذي يضم مختلف الأدوات البحرية التي كان الصيادون يستعملونها في رحلاتهم الطويلة، في تجارة اللؤلؤ، والغوص. وفي إحدى الزوايا يشاهد الزائر نظام الري بالأفلاج، وهناك غرف مخصصة لصناعة الزجاج بالطريقة النفخ بالأنابيب في أفران النار، وأيضاً صناعة الجلود، كما خصص مكان خاص للنساء اللواتي تمتاز كل واحدة بينهن بمهارة فائقة في الغزل والحياكة وجدل الألياف المستخرجة من سعف النخيل لتبدع منها أشكالًا من قطع المفروشات والبسط التي تزين بها المجالس والبيوت.

تطور كبير

حول زيارتها للدولة بشكل عام والقرية بشكل خاص، تقول سهام، التي جاءت من تونس برفقة وفد سياحي بقصد زيارة الأماكن السياحية في الدولة من دبي إلى رأس الخيمة والعين، «هذه أول مرة أزور فيها الإمارات، وفد كبير، جئنا من تونس لنتعرف عن قرب على الإمارات التي لا نعرف عنها إلا عن طريق النت، لكن الآن أصبح عندنا رؤية واضحة عن البلد». وتضيف بدأ برنامجنا في دبي، وذهبنا إلى رأس الخيمة، ومدين العين، واليوم في أبوظبي وهي مدينة جميلة ونظيفة، وقرية التراث أكثر من رائعة وهي تقدم الموروث الشعبي بطريقة جذابة وسهلة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا