• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

في حفل جمع بين الألحان الشرقية والغربية

ياسين جبلي.. عزف منفرد يصدح في «سوربون أبوظبي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 09 أبريل 2016

أحمد السعداوي (أبوظبي)

«يا جنة للعاشقين تزخرفت.. جودي بوصلك فالمتيم ما ائتنس»، وغيرها من أبيات من الشعر العربي الأصيل، ترددت مساء أمس الأول في أرجاء المسرح الكبير الملحق بجامعة باريس السوربون- أبوظبي، على وقع أنغام شرقية، رافقتها إيقاعات غربية، خلال الحفل الذي أحياه النجم المغربي ياسين جبلي، ضمن فعاليات مهرجان أبوظبي للثقافة والفنون الذي يساهم في ترسيخ مكانة أبوظبي، بوصفها منارة إشعاع حضاري وثقافي في المنطقة والعالم، عبر استضافة ألوان الفنون المختلفة في عاصمة الحب والسلام أبوظبي.

موهبة متفردة

الحفل الذي أقيم برعاية رابطة الثقافة الفرنسية بالمشاركة مع سفارة المملكة المغربية في الإمارات، حضره جمهور كبير من مختلف الشرائح والأعمار، وإن كان للجالية المغربية حضور مميز لرؤية النجم المغربي المولد، والذي يعيش في فرنسا منذ سنوات عديدة، لدى إطلالته الأولى على جمهور العالم العربي، بعد نجاحه في الوصول إلى المراحل النهائية لمسابقة «ذا فويس فرنسا»، العام الماضي.

بدأت الأمسية الموسيقية بصعود قوي للفنان ياسين على خشبة المسرح، منبئاً بموهبة متفردة قادمة إلى ساحة الغناء العربي والعالمي، وهو ما بدا حين استهل أولى أغنياته باللغة الفرنسية، مصحوباً بأداء موسيقي عالٍ من أفراد فرقته الموسيقية الأربعة الذين جاؤوا معه من باريس ليشاركوه هذه الأمسية الفنية المدهشة، أعقبها تقديم أغنية «أوّاه» للفنان سعر لمجرد، والتي لاقت استحساناً كبيراً من جمهور الحضور، ثم أغنية «أمبوسيبل» للمطرب جيمس أرثرلي، تبعها لوحة فنية من التراث المغربي، ليعود بعدها جبلي إلى الألحان والكلمات الغربية، قبل أن ينطلق مع أجمل فقرات الحفل مع أغنية «موّلاي» للفنان التونسي لطفي بوشناق، والتي أبدع فيها ياسين في التحكم بطبقاته الصوتية، وهو ما انعكس على رد فعل الجماهير التي أدهشتها هذه اللفتة الفنية الجميلة التي أطل بها عليهم، معيداً إياهم لواحد من ألوان الغناء العربي التي يعجز عن أدائها إلا من له موهبة ياسين.

موّال «بوشناق» ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا