• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

دي ميستورا يبحث في طهران أفق حل الأزمة السورية ومعارضون يشككون بنجاح المحادثات

81 قتيلاً بقصف روسي على مبنى لجبهة النصرة بمعرة النعمان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 يناير 2016

عواصم (وكالات)

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس، بمقتل 81 شخصاً في قصف نفذته طائرات حربية روسية استهدف بأربعة صواريخ، المحكمة الإدارية التابعة لـ «جبهة النصرة» والتي تضم سجناً داخلها، بالإضافة إلى مناطق في محيطها، بمدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي الشرقي.

من جانبه، أكد مبعوث الأمم المتحدة ستيفان دي ميستورا الذي وصل طهران، أن الأزمة بين إيران والسعودية لن تؤثر في المفاوضات حول سوريا، والتي يتوقع أن تنعقد اجتماعات بشأنها في 25 يناير الجاري في جنيف، وسط تشكيك فصيل من المعارضة السورية بمحادثات التسوية السورية، مطالباً بتزويد مسلحي المعارضة بصواريخ مضادة للطائرات.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن أمس «ارتفعت حصيلة القتلى جراء الغارة الروسية على مبنى تسيطر عليه جبهة النصرة، ويضم محكمة وسجناً، ويقع قرب سوق شعبي وسط معرة النعمان في محافظة إدلب، إلى 81 شخصاً، بالإضافة إلى عدد من الجرحى والمفقودين تحت الأنقاض».

وتتوزع حصيلة القتلى الأخيرة وفق المرصد بين «52 مدنياً ومعتقلاً، و23 من عناصر النصرة، بالإضافة إلى 6 من مقاتلي الفصائل كانوا داخل المحكمة».

على صعيد آخر، أشار المرصد إلى وفاة رجل من بلدة الفوعة جراء نقص الغذاء والدواء اللازم وسوء الأوضاع الصحية والمعيشية. ولفت إلى مقتل القائد العسكري لقطاع الحدود في حركة «أحرار الشام» المتشددة في ريف إدلب، متأثراً بجروح أصيب بها جراء استهداف سيارة كان يستقلها بعبوة ناسفة في منطقة على طريق الرامي - كفرحايا بجبل الزاوية بريف إدلب ليل أمس الأول. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا