• الاثنين 04 شوال 1439هـ - 18 يونيو 2018م

قوات الاحتلال تهدم منزلاً وتعتقل 4 فلسطينيين في الضفة الغربية

عسكريون إسرائيليون يقتحمون «الأقصى»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 فبراير 2013

علاء المشهراوي، وام (غزة، القدس المحتلة)-

دنس عشرات العسكريين الإسرائيليين أمس حرمة المسجد الأقصى المبارك في القدس الشرقية المحتلة، فيما ارتكبت قوات الاحتلال الإسرائيلي وعصابات مستوطنيه اعتداءات جديدة في الضفة الغربية.

وذكرت «مؤسسة الأقصى للوقف والتراث» المقدسية أن نحو 110 ضباط وجنود قوات الاحتلال بلباسهم العسكري قدموا من جهة باب المغاربة وسط حراسة عسكرية واقتحموا الجامع القبلي المسقوف والمسجد الأقصى القديم والمصلى المرواني وتجول عدد منهم في ساحات المسجد.

وأضافت أن نحو 30 مستوطناً يهوديا اقتحموا أيضاً ساحات المسجد، حيث عرضوا على السياح الأجانب هناك مجسما صغيراً للهيكل اليهودي المزعوم المراد بناؤه في مكان المسجد، وحاولوا أداء طقوس تلمودية.

في غضون ذلك، هدمت قوات إسرائيلية منزلا قيد الإنشاء في قرية الخاص شرق بيت لحم بدعوى بنائه دون ترخيص من سلطات الاحتلال. وقال صاحب المنزل أحمد سباتين إن بحوزته أوراقا ثبوتية بترخيص البناء من الحكم المحلي الفلسطيني في محافظة بيت لحم المخول بذلك، بحكم أن المنزل يقع في المنطقة (ب) الخاضعة إداريا للسلطة الوطنية الفلسطينية.

كما سلمت سلطات الاحتلال عشرات من أهالي بلدات بيت عينون شرق الخليل، وديرسامت وبيت عوا جنوب غرب الخليل، ويطا جنوب الخليل إخطارات بهدم منازلهم وعدد من منشآتهم الأخرى بدعوى وجودها في المنطقة (ج) الخاضعة لسيطرتها.

واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الشاب سامح جمال عوض أبو حسين القط (19 عاماً قُرب معسكر سالم المقام على أراضي قرية زبونة شمال غرب جنين. واعتقلت الشابة هيام نمر الرجبي (20عاماً) في البلدة القديمة وسط الخليل بحجة دخولها منطقة ممنوع دخول الفلسطينيين إليها. كما اعتقلت الفتى أنس حسن حريزات (16 عاماً) أثناء رعيه الأغنام شرق بلدة يطا، والشاب سليمان محمد سليمان (19عاماً)، أثناء مروره عبر حاجزها العسكري في الحمرا قُرب طوباس.

واقتحمت قوات إسرائيلية مبنى بلدية بلدة بيت أولا غرب الخليل، حيث حطمت أبواب المكاتب وعبثت بمحتوياتها وملفات البلدية. كما اقتحم جنود إسرائيليون أمس الأول منزل عائلة مقدسية وقلبوا أثاثه وعاثوا فيها خراباً خلال حملة تفتيش لتحرير محالفات وجباية ضرائب وغرامات في بلدة سلوان جنوبي القدس.

واعتدى مستوطنان على فلسطينيين في منطقة تلبيوت الصناعية جنوبي القدس. وقالت المتحدثة باسم شرطة الاحتلال باللغة العربية لبي السمري إن الشرطة الإسرائيلية اعتقلت شاباً يهودياً (18 عاماً) من أفراد عصابة «شبيبة التلال» ومشتبها به آخر، قضيا وقتا في احدى حفلات الزفاف بالمنطقة أوقفا سيارة أجرة لنقلهما إلى حائط البراق وعندما تبين لهما أن السائق فلسطيني قاما برشه بغاز مسيل للدموع ثم لاذا بالفرار. وبعد فترة وجيزة، أوقفا سيارة أجرة أُخرى فاتضح أن سائقها فلسطيني وقاما برشه بالغاز المسيل للدموع.

واقتحم أكثر من 500 مستوطن متطرف قبر داعية الإصلاح الشيخ يوسف دويكات في بلاطة البلد شرق نابلس تحت حماية عشرات من جنود الاحتلال، تصحبهم 12 آلية عسكرية، وقاموا بأداء طقوس تلموديه فيه بدعوى أنه قبر النبي يوسف عليه السلام. وذكر شهود عيان أن مواجهات دارت هناك بين جنود الاحتلال وشبان فلسطينيين، حيث أطلق الجنود الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز المسيل للدموع على الشبان الذين ردوا برشقهم بالحجارة والزجاجات الفارغة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا