• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بعد تلقيها شكاوى عملاء تعرضوا للتضليل

«هيئة التأمين» تلزم الشركات بإعلام حملة الوثائق بقيمة «اشتراك التأمين»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 09 أبريل 2016

يوسف العربي (دبي)

ألزمت هيئة التامين جميع شركات التأمين العاملة في الإمارات ببيان قيمة قسط التأمين «ثمن الوثيقة» في جدول الوثيقة الصادرة عنها وبشهادة تأمين المركبة.

وقال محمد مظهر حمادة، رئيس اللجنة العليا للتأمين بجمعة الإمارات للتأمين، لـ«الاتحاد»، إن قرار الهيئة يهدف إلى تعزيز مبدأ الإفصاح والشفافية في تعاملها مع عملائها، تماشياً مع الممارسات المعمول بها دولياً. وأشار حمادة، إلى أن عدداً من حملة الوثائق واجه مشكلات حقيقية فيما يتعلق بتباين قيمة وثيقة التأمين المدونة التي قام بسدادها بالفعل والموضحة بإيصال السداد النقدي، وبين القيمة المسجلة لدى شركة التأمين المصدرة للوثيقة.

وأوضح أن المشكلة الحقيقية التي تنجم عن هذا الاختلاف تتجلى عند رغبة العميل «حامل الوثيقة» في استرداد قيمتها نتيجة شطب أو بيع السيارة، حيث تقوم شركة التأمين برد المبلغ المستحق، بناء على القيمة المدونة لديها.

ولفت حمادة إلى أن التباين الواضح بين القيمة المسددة من العميل وتلك المدونة لدى الشركة المصدرة للوثيقة تسببت في تضرر شريحة معتبرة من العملاء ومنهم من رفع شكاوى لدى الهيئة بهذا المعنى، حيث قامت الهيئة من جانبها بإلزام الشركات بتدوين قيمة شهادة التأمين.

وأضاف حمادة الذي يعمل أيضاً مديراً عاماً لشركة «العين الأهلية للتأمين» أنه تم إلزام شركات التأمين بإرسال رسالة نصية عبر الهاتف المتحرك لأصحاب الوثائق لإعلامهم بقيمة اشتراك التأمين «القسط»، وهو الأمر الذي يفوت الفرصة على الوسطاء لإخفاء هذه القيمة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا