• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

نجوميته مؤثرة في تجديد عقود رعاية البارسا

نيمار وجه دعائي على حساب ميسي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 فبراير 2015

نيمار مهاجم برشلونة (من المصدر)

محمد حامد (دبي)

يجب الاعتراف بأن الزمن يتغير، ولا يمكن للاعب أن يظل في صدارة المشهد الكروي والإعلامي، وكذلك الإعلاني للأبد، هذا ما تقوله تجربة الصعود الصاروخي للنجم البرازيلي نيمار على حساب أساطير الوقت الراهن، وعلى رأسهم ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، فقد أصبح الإعلام العالمي أكثر شغفاً بمساندة نيمار ليتربع على عرش الساحرة في السنوات القادمة، ويبدو أن إدارة البارسا بدأت تدرك تغير موازين النجومية، مما جعل نيمار الوجه الإعلاني الأول للبارسا، أو شريكاً لميسي على أقل تقدير في الوقت الراهن.

الاهتمام الإعلامي العالمي بتهديد نيمار لعرش ميسي ليس «إسبانياً» فحسب، بل إنجليزي أيضاً، فقد أشار تقرير لصحيفة «دايلي ميل» إلى أن وجود نيمار تحديداً في الدوحة خلال الأيام الماضية كوجه دعائي وإعلاني للبارسا مع الجهة الراعية للفريق الكتالوني يحمل مؤشرات قوية على صعود نجمه.

وكشفت الصحيفة أن نيمار سوف يكون مؤثراً في مفاوضات تجديد عقد الارتباط مع «نايكي»، الذي يحصل النادي بموجبه على 40 مليون يورو سنوياً، بفضل شعبيته، مع الأخذ في الاعتبار أن أسواق الولايات المتحدة ودول أميركا الجنوبية، ويتمتع نيمار بشعبية كبيرة حول العالم. وهناك مصدر تمويل ثالث، هو الأهم للنادي الكتالوني، يعتمد في التفاوض معه على ارتفاع أسهم نيمار، هو حقوق البث التلفزيوني لمباريات النادي، والتي تدر دخلاً تبلغ قيمته 140 مليون يورو حالياً، ويتم في الفترة الحالية التفاوض لتجديد عقود البث، مع تدخلات من الحكومة الإسبانية للعثور على صيغة أكثر عدلاً في توزيع العوائد بين الريال والبارسا من جهة، وبين 18 نادياً في الليجا في جهة أخرى. وبالنظر إلى اعتراف الصحف الكتالونية بالصعود اللافت لنجومية نيمار، فقد أشار تقرير لصحيفة «سبورت» أن نيمار احتفل بعيد ميلاده الـ 23 بتحقيق أرقام مذهلة، قياساً بالمرحلة العمرية التي يمر بها، ومقارنة مع ميسي ورونالدو حينما كانوا في نفس المرحلة السنية، فقد سجل نيمار على مستوى الأندية والمنتخبات حتى الآن ما مجموعه 229 هدفاً في 292 مباراة، بمعدل 0.78 هدف في المباراة، وحصل على 7 بطولات على مختلف المستويات. أما ميسي فقد سجل 130 هدفاً في 253 مباراة وهو في عمر الـ 23، بمعدل 0.51 هدف في المباراة، في حين أحرز رونالدو وهو ابن الـ 23 ما مجموعه 136 هدفاً، في 364 مباراة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا