• الجمعة 28 صفر 1439هـ - 17 نوفمبر 2017م

منبج تحت حماية التحالف الدولي بقيادة أميركا منعاً للتهديدات التركية باحتلالها

«داعش» محاصر.. وإمداده مقطوع بين الرقة ودير الزور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 مارس 2017

عواصم (وكالات)

قطعت قوات «سوريا الديمقراطية « (تحالف فصائل عربية وكردية) بدعم من التحالف الدولي بقيادة واشنطن أمس، طريق الإمداد الرئيسي لتنظيم «داعش» بين الرقة، أبرز معاقل التنظيم في سوريا وديرالزور شرقاً، في حين قال مجلس منبج العسكري، إن مدينة منبج أصبحت تحت حماية قوات التحالف بعد تزايد التهديدات التركية باحتلال المدينة.

وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن «تمكنت قوات سوريا الديمقراطية من قطع طريق الإمداد الرئيسي لتنظيم داعش بين مدينة الرقة ومحافظة دير الزور الواقعة تحت سيطرته شرقاً، بغطاء جوي من التحالف الدولي».

ولا تزال هناك طرق أخرى فرعية يمكن للتنظيم استخدامها إلا أنها مرصودة من قبل طائرات التحالف، وفق عبد الرحمن.

وأكد قيادي في «سوريا الديمقراطية» أنه تم «قطع الطريق الاستراتيجي لداعش، والذي يصل بين الرقة ودير الزور صباح الاثنين»، مضيفاً «هذا انتصار استراتيجي لقواتنا لزيادة الحصار على داعش».

وتتشكل مليشيات قوات سوريا الديمقراطية من خليط من قوات عربية وأخرى كردية، وتمثل وحدات حماية الشعب الكردي عمودها الفقري. فيما تشكل مدينة الرقة معقل «داعش» الرئيسي في سوريا منذ نوفمبر الماضي هدفاً لـ«سوريا الديمقراطية»، إذ أطلقت عملية عسكرية على مراحل للسيطرة على المدينة، بدعم من التحالف الدولي. ... المزيد