• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أبطال السلوقي العربي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 فبراير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

توج سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان أمس الفائزين في مزاينة السلوقي العربي لفئتي الأسحك والأهدب، والتي تم تنظيمها ضمن فعاليات المهرجان مع مركز السلوقي العربي بأبوظبي.

وحصل السلق (ورسان) من مزرعة ورسان على المركز الأول في فئة (الأسحك) ذكور، فيما نال المركز الثاني السلق (دنهل) لمالكه سالم محمد الحبابي، وحل ثالثاً السلق (شاهين) لمالكه منصور بن شراره الكتبي. وفي فئة (الأسحك) إناث حلت (جمرة) من مزرعة ورسان في المركز الأول، وكان المركز الثاني من نصيب (فرحه) لمالكها منصور بن شرارة الكتبي، وذهب المركز الثالث إلى (بيان) لمالكها زيد محمد ثاني الرميثي. أما فئة (الأهدب) ذكور، فقد جاء في المركز الأول السلق (ألماس) وفي المركز الثاني (أزرق) وفي المركز الثالث (وراد) وجميعها من مزرعة ورسان. وفي فئة (الأهدب) إناث، فقد حلت (ذهب) في المركز الأول، و(ميره) في المركز الثاني، و(ربن) في المركز الثالث، وجميعها من مزرعة ورسان.

قهوة عربية ولقيمات للسفيرة الأميركية في القرية التراثية

استقبل سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، في قصر سموه في ناهل بمدينة سويحان، على هامش فعاليات المهرجان، باربارا ليف السفيرة الأميركية لدى الدولة.

كما حضرت السفيرة والوفد المرافق حفل تتويج الإبل الفائزة بالمراكز الأولى في شوط مزاينة الإبل الأصايل لفئة (عشار) في المنصة الرئيسة للمهرجان، وأكدت أن اهتمام الإمارات بالتراث يعتبر نموذجاً يحتذى، وتجربة رائدة في حفظ التراث المحلي، والذي اعتبرته جزءاً من التراث العالمي. وأشادت بجهود سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الكبيرة في حفظ التراث وصونه، ودعم سموه لهذا الموروث من خلال مهرجان سموه السنوي في سويحان. وأشارت إلى أن المهرجانات التراثية في الدولة أصبحت أداة جذب سياحي، كما أثنت على حسن التنظيم والإدارة وتنوع الفعاليات في المهرجان. وكانت باربارا ليف قد زارت أمس المهرجان، رفقة أفراد أسرتها وعدد من الدبلوماسيين في السفارة الأميركية.

وبدأت السفيرة الأميركية جولتها من السوق الشعبي والقرية التراثية، حيث قامت بجولة اطلعت خلالها على معروضات الأسر المنتجة والمهن التراثية، والتي تحظى بدعم خاص من قبل سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، حيث قدم لها العاملون بالقرية القهوة العربية واللقيمات والتمر، كما قدموا شرحاً وافياً عن المهن التراثية كالسدو والتلي والخوص، وزارت السفيرة خلال جولتها أجنحة الرعاة الرسميين كشركة الفوعة ومستشفى يونيفرسال ومركز إدارة النفايات، إضافة إلى ميدان مزاينة الإبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا