• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بدعم نهيان بن مبارك

100% الخدمات الذكية في «الشباب والرياضة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 فبراير 2015

دبي (الاتحاد)

بدعم ومتابعة من معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، أطلقت الهيئة عدداً من خدماتها الذكية التي تشمل باقة من الخدمات، التي تقدمها الهيئة للجمهور والموظفين باللغتين العربية والإنجليزية، لتكون نافذة الهيئة إلى المجتمع، لبث كل ما يتعلق بها من خدمات وفعاليات وأنشطة.

ودشن إبراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة، الخدمات الذكية الجديدة بحضور عبدالمحسن الدوسري الأمين العام المساعد للشؤون الرياضية، وخالد المدفع الأمين العام المساعد، ومدراء الإدارات والمكاتب والمراكز التابعة للهيئة، موضحاً أن الخطوة جاءت في إطار خطط الهيئة التي تهدف إلى تطوير خدماتها، بما يتوافق مع توجيهات الحكومة الاتحادية التي أعلن عنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، بشأن تفعيل الخدمات الذكية، والتي تعتبر الشكل الأكثر تطوراً وتسهم فعلياً في تحسين أداء المؤسسات الحكومية، وتعزز ثقة المجتمع بها من خلال إتاحة خدماتها لتصبح في أيدي الجمهور، من مستخدمي الهواتف الذكية على مدار الساعة.

مشيراً إلى أن إنجاز المشروع تحقق بفضل الدعم والمتابعة المستمرة والتوجيهات المباشرة لمعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وأضاف أن نسبة التحول إلى الخدمات الذكية في الهيئة وصلت إلى 100%، مشيراً إلى أن الهيئة أضافت 4 مؤشرات حديثة إلى مؤشراتها الاستراتيجية، علاوة على 4 مبادرات إلكترونية، تندرج تحتها أكثر من 200 مؤشر ضمن الممكنات الحكومية المعتمدة لدورة التخطيط الاستراتيجي، في سعيها لإرضاء جميع المتعاملين وبشتى الطرق الحديثة لتسهيل كل المعاملات بآخر ما توصلت إليه التكنولوجيا.

وتوجه عبدالملك، في ختام حديثه بالشكر لفريق إدارة تقنية المعلومات بقيادة سعيد محيوه مدير الإدارة، على ما بذلوه من جهود ملموسة في إنجاز هذا التحول بمراحله الثلاثة المختلفة، البنية التحتية، والتحول الإلكتروني، والتحول الذكي.

من جانبه قال سعيد محيوه مدير: «التحول والخدمات استهلكت العديد من الوقت والجهد لأعضاء الفريق الذين حرصوا على ترجمة هذا المشروع وفق الرؤية الحكيمة للقيادة الرشيدة، ووفق ما يقتضيه التطور التقني المتسارع الذي يشهده العصر في ظل وجود منافسة كبيرة في الوسط الحكومي بالدولة».

وأشار إلى أن الفريق واجه عدداً من التحديات، منها ما تم التغلب عليها ومنها ما هو قيد المحاولة من خلال عدد من الأفكار والمقترحات التي طرحها خلال التدشين، والتي من أهمها إقامة حملات تسويقية للمستفيدين من الخدمات الذكية، واقتراح وتنفيذ آليات مبتكرة لزيادة نسب الاستخدام، بالإضافة إلى إعداد حملات تسويقية مدعمة بالمواد الإعلامية المطبوعة والمرئية والمسموعة، علاوة على توفير جهاز بيع وشحن بطاقات الدفع الإلكتروني.

الجدير بالذكر أن هذه التطبيقات تهدف إلى زيادة نسب استخدام الخدمات والتطبيقات الذكية، من خلال ضمان حصول الجماهير على خدمات ذات كفاءة عالية، حيث اعتمدت على أحدث التقنيات المتوافرة وتطويرها، ودعت الهيئة أفراد الجمهور إلى تحميل التطبيق المجاني لها والاستفادة من مختلف خدماتها الذكية والتواصل معها والتعرف إلى أخبارها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا