• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م
  04:27    ولي العهد السعودي: المرشد الإيراني هتلر جديد في الشرق الأوسط        04:28    مقتل 20 مسلحا من طالبان بضربة جوية في أفغانستان         04:28    تنصيب منانغاغوا رئيسا لزيمبابوي خلفا لموغابي         04:29    المعارضة السورية تتفق على إرسال وفد موحد إلى مباحثات جنيف         04:29    "الوطني للأرصاد" يتوقع أمطارا وغبارا في الأيام المقبلة         04:58    وكالة أنباء الشرق الأوسط: 85 شهيدا و80 جريحا باعتداء إرهابي على مسجد في سيناء    

تراجع أرباح شركات بطاقات الائتمان الكورية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 مارس 2017

سيؤول (د ب أ)

تراجعت أرباح الشركات المصدرة لبطاقات الائتمان في كوريا الجنوبية خلال العام الماضي، بسبب الزيادة الكبيرة في تكاليف التسويق وتزايد خسائر القروض.

وبحسب هيئة الرقابة المالية الكورية الجنوبية، فإن الشركات الثماني المستقلة التي تعمل في مجال خدمة إصدار بطاقات الائتمان سجلت أرباحاً صافية إجمالية قدرها 1.81 تريليون وون (1.5 مليار دولار)، خلال العام الماضي بانخفاض نسبته 9.9% عن العام السابق.

وذكرت الهيئة، في بيان، أن «دخل رسوم التجارة وإيرادات الفائدة على الائتمان (بالنسبة لشركات بطاقات الائتمان) زادت خلال العام الماضي مقارنة بالعام السابق، لكن مخصصات تغطية الأصول المتعثرة زادت بمقدار 281.6 مليار وون ونفقات التسويق زادت بمقدار 519.4 مليار وون»، خلال الفترة نفسها.

وبحسب وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء، فإن شركة «سامسونج كارد» لبطاقات الائتمان كانت الوحيدة التي سجلت زيادة في أرباحها خلال العام الماضي، حيث زادت الأرباح بنسبة 12.5% سنويا إلى 322.7 7ر322 مليار وون.

في الوقت نفسه، وصل إجمالي عدد بطاقات الائتمان المصدرة في كوريا الجنوبية بنهاية العام الماضي 95.6 مليون بطاقة، بزيادة نسبتها 2.7% عن العام السابق. كما زادت المشتريات باستخدام بطاقات الائتمان خلال العام الماضي بنسبة 11.4% إلى 59 تريليون وون، في حين زادت قيمة المشتريات ببطاقات الدفع الإلكتروني بنسبة 14.5% إلى 150 تريليون وون. وزادت قيمة قروض بطاقات الائتمان بشكل عام بنسبة 3.5% إلى 97.9 تريليون وون خلال العام الماضي.

وذكرت هيئة الرقابة المالية أنها ستشدد الرقابة على الأوضاع المالية لشركات بطاقات الائتماني، في ظل تزايد حالة الغموض المحيطة بالأوضاع الاقتصادية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا