• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

نهيان بن مبارك ولبنى القاسمي يستقبلان وفد اتحاد الجاليات الأجنبية من مملكة البحرين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 أبريل 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أشاد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة بالدور الكبير لمملكة البحرين الشقيقة في مجال التعريف بجوهر الإسلام وسماحته إزاء المقيمين فيها من أبناء الجاليات من اتباع الأديان الأخرى.

وقال معاليه في تصريحات صحفية وتلفزيونية، إن جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين جعل من المملكة بلداً للتسامح والتعايش السلمي والاحترام المتبادل بين جميع السكان انطلاقا من مبادئ الدين الإسلامي الحنيف الذي يدعو إلى السلام والمحبة بين بني البشر.

وأكد معاليه أن الإمارات التي ترتبط بعلاقات وثيقة مع مملكة البحرين الشقيقة تشاركها في هذا التوجه الديني والأخلاقي والحضاري المنفتح على الجميع والحريص على أن الإنسان إنما هو خليفة الله في الأرض التي وجد فيها ليعمرها لا ليسفك فيها الدماء، مشيراً إلى أن أبناء جاليات يفوق عددها مئتي جنسية يعيشون في سلام ووئام في المجتمع الإماراتي الذي يسهمون في تنميته وتطويره.

وقال معاليه: «البحرين والإمارات تعملان معاً بهذا المبدأ في التعايش بسلام في ظل توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين بإرساء هذه القواعد الدينية التي تحترم الكرامة الإنسانية».

وكان معاليه استقبل قبل ذلك وفد اتحاد الجاليات الأجنبية في البحرين برئاسة الأمين العام بيتسي ماثييسن، والذي يزور البلاد في جولة خليجية قبل الذهاب إلى إيطاليا للتعريف بالإسلام والمسلمين وكيف يحتضن أهل الخليج أبناء الديانات الأخرى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض