• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

عبر موقع خاص لحذف حسابات المستخدم المختلفة

خطوات لإلغاء حسابك الشخصي من موقع إلكتروني أو تطبيق ذكي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يناير 2014

يحيى أبوسالم

يقبل العديد من عشاق تصفح مواقع الإنترنت الإلكترونية المختلفة، على التسجيل بهذه المواقع بشغف ودون تردد، خصوصاً عندما يسمع بشهرة هذا الموقع أو ذلك، فيبدأ المستخدم بتزويد هذه المواقع بكل ما تطلبه من معلومات خاصة، كما يبدأ بنشر العديد من مواده الشخصية من صور وملفات فيديو ومشاركتها مع الآخرين، خصوصاً إذا كان الموقع الذي وقع بين يديه، اجتماعياً أو تطبيقاً ذكياً خاصاً بالمراسلات الفورية.

المشكلة ليست بتسجيل المستخدم في مثل هذه المواقع الإلكترونية المختلفة، ولا بمشاركته ونشره لمواده الشخصية عبرها، وخصوصاً إذا كان الموقع الذي يتعامل معه المستخدم، من المواقع الإلكترونية الشهيرة، والمعروفة، والتي تتخذ من حماية خصوصية المستخدم وحياته الشخصية شعاراً لها، إنما المشكلة الحقيقية تقع في المواقع الإلكترونية والتطبيقات الذكية الجديدة وغير المعروفة أو المشهورة، والتي في الغالب تكون خصوصية المستخدم بها ومواده الشخصية عليها، من الأمور الثانوية مقابل الميزات والخصائص التي تقدمها له.

قاعدة عامة

إذا كنت تعتقد أن سهولة التسجيل والانضمام إلى المواقع الإلكترونية والتطبيقات الذكية المختلفة، وسهولة التعامل معها ونشر ومشاركة موادك الشخصية من صور وملفات فيديو ورسائل مكتوبة أو صوتية... وغيرها، هي بنفس السهولة في حال رغبت في إلغاء حسابك في هذا الموقع أو التطبيق، والخروج منه نهائياً من دون عودة، فهو أمر خاطئ تماماً. وإذا كنت تعتقد أنك ستتمكن وبكل سهولة من إلغاء كافة مشاركاتك وموادك المنشورة المختلفة، على هذه المواقع والتطبيقات الذكية، في حال رغبت في إلغاء ووقف حسابك في أيٍ منها، فأنت هنا ستكون مخطئاً للمرة الثانية.

وهنا يجب أن تعلم أن كل موادك الشخصية بغض النظر عن ماهيتها، والتي قمت بنشرها أو مشاركة الآخرين بها، ستبقى للأبد في عالم الإنترنت الواسع، دون تمكنك من حذفها أو حصرها أو الحد من انتشارها، وخصوصاً إذا كان الموقع أو التطبيق الذي اشتركت به، خاصا بالمشاركات الاجتماعية ونشر المواد الشخصية فيما بين أعضائه. وهو ما يصرح به علناً العديد من المواقع الإلكترونية ضمن اتفاقية الشروط والأحكام التي يوافق عليها غالبية المستخدمين دون النظر إليها بتاتاً.

إلغاء حسابك ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا