• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بنسبة نجاح 100%

«توام»: 14 جراحة معقدة لعلاج أورام الرأس والرقبة خلال 9 أشهر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 يناير 2016

محسن البوشي (العين)

أجرى فريق جراحات أورام الرأس والرقبة بمستشفى توام 14 عملية كبيرة معقدة لعلاج حالات إصابة مزمنة بنسبة نجاح 100% خلال 9 أشهر، بحسب الدكتور محمد احمد الفلاسي رئيس قسم جراحة الأنف والأذن والرأس والرقبة بالمستشفى ورئيس الفريق.

وتراوحت الفترة الزمنية التي استغرقتها كل عملية من هذه العمليات الدقيقة بين 12 و 15 ساعة فيما تراوحت أعمار المرضى الذين خضعوا لها بين 30 و 70 سنة، وتضمنت 5 جراحات لعلاج أورام في الجمجمة تمت جميعها عن طريق الأنف بدون فتحات جراحية بالتعاون بين د.الفلاسي، والدكتور عمرو الشواربي رئيس قسم جراحة المخ والأعصاب بمستشفى توام، وتم خلالها استئصال نحو 95% من الأورام الموجودة في قاع الجمجمة.

وأجرى الفريق جراحات تتعلق بإصابات الغدة النخامية بما في ذلك عمليات التجميل «الترميم» التي تعقب عمليات استئصال الورم.

وأشار إلى أنه يوجد بتوام كذلك عدد من الفرق الطبية التي تضم كفاءات من المتخصصين وفق أرقى المعايير العالمية، ومنها: فريق جراحي آخر لإجراء عمليات الوجه والفكين ويضم الدكتور موفق العاني، الدكتور عمار الضامن، والدكتورة لطيفة الظاهري التي تشارك في عمليات «ترميم» الوجه والفكين التي تعقب العمليات. بالإضافة إلى فريق جراحات قاعة الجمجمة والذي يضم كلا من د.الفلاسي، د.الشواربي، ود. وسيم عزيز جراح الأعصاب.

ولفت الفلاسي إلى أنه يحرص على عرض نتائج مثل هذه الجراحات الدقيقة الناجحة لعلاج حالات أورام الرأس والرقبة التي قام وفريقه الجراحي بإجرائها في توام في عدد من المؤتمرات العالمية المتخصصة التي يشارك فيها.

وأكد أن الفريق يعتبر مرجعا رئيسيا في الدولة في هذا المجال، لافتا إلى أن توام تمتلك كل المقومات والإمكانيات اللازمة، والكوادر المؤهلة تأهيلا عاليا لعلاج الحالات الصعبة جراحيا وكيميائيا، وغيرها من الوسائل العلاجية والتقنيات المتطورة المعتمدة في هذا المجال.

وأوضح الفلاسي أن فرق جراحات الأورام بمستشفى توام تعقد اجتماعات أسبوعية منتظمة لرصد آخر المستجدات والتطورات العالمية في هذا بمجال التشخيص والعلاج، وغيرها من القوانين العالمية الجديدة التي تتصل بمهنة الطب بوجه عام وفي مجال علاج الأورام على وجه الخصوص.

واعتبر الفلاسي هذه النتائج مؤشرا إيجابيا جدا ومهما في تشجيع شريحة المواطنين الذين لازالوا يفضلون السفر لتلمس العلاج في الخارج.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض