• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

وصف الجمهور بـ «فاكهة مونديال الجو جيتسو»

عبد المنعم الهاشمي: جاهزون لانطلاقة أقوى بطولات العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 أبريل 2016

أكد عبدالمنعم الهاشمي، النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي، رئيس الاتحادين الآسيوي والإماراتي للجو جيتسو، أن كل الترتيبات جاهزة من الآن لاستضافة النسخة الثامنة من بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجو جيتسو التي تنطلق في الخامس عشر من أبريل الجاري وتستمر حتى 24 من الشهر ذاته، مشيراً إلى أن الحدث للجميع وليس لاتحاد الجو جيتسو وحده، وأن صالة «أيبيك أرينا» والمنظمين والشركاء جاهزون من الآن لساعة الصفر.

وقال الهاشمي: «ليس هدفنا التنظيم والنجاح فحسب، بل نسعى دائماً لترك بصمة على البطولة، وأن نوجه العديد من الرسائل عبر فعالياتها المختلفة، وأن نعزز مكانة أبوظبي باعتبارها عاصمة الرياضة العالمية، وعاصمة القرار في تلك اللعبة، وهذا ليس جديداً علينا، ففي كل نسخة من النسخ السابقة كنا نترك بصمة، ونرفع البناء الذي وضعنا أسسه للعبة في الإمارات، ولكننا مع النسخة الثامنة سوف نكون أمام تحدٍّ كبير لأنها الأكبر والأضخم والأقوى من كل النسخ السابقة، من حيث عدد المشاركين من اللاعبين واللاعبات الذي سيزيد أكثر من 150% عن العدد الذي سبق وشارك في النسخة السادسة، وسيزيد ما يتجاوز الـ30% عن عدد المشاركين في النسخة السابعة».

وقال: «الجديد لن يكون في زيادة عدد المشاركين فحسب، ولكن في برمجة البطولة الذي يتضمن العديد من الفعاليات، لأننا نهدف أن تكون أبوظبي عاصمة الرياضة العالمية في هذه الفترة، وقبلة الأحداث، وأقول بأن اللجنة المنظمة وكل العاملين في الاتحاد يعملون ليل نهار، في انتظار ساعة الصفر، مثلهم مثل اللاعبين الذين يبحث كل منهم عن موطئ قدم على سلم المجد، ولا يرضيهم سوى الذهب، لأنهم اعتادوا على ذلك واستعدوا من أجل ذلك».

وعن أهمية الحضور الجماهيري للبطولة يقول الهاشمي: «الجمهور فاكهة البطولة، وهم جزء من الحدث، ولقد تعودنا على وجودهم، ولن تكون هناك إثارة إلا في وجود الجمهور، ولن يتحقق أي نجاح إلا بهم، ولن يشعر أي بطل من أبطالنا بقيمة إنجازه إلا في ظل حضور الجمهور، وفي المباريات الحاسمة الجمهور دوره مؤثر جداً على اللاعبين، ونحن نعدهم بالإبهار والإنجاز والمتعة والإثارة، وثقتنا كبيرة في أن يكونوا حاضرين خلف أبنائهم، وأن يؤازروا ويساندوا طموح الأبطال في حصد الإنجازات».

وحول انطباعه عن لقائه باللاعبين ومدى جاهزيتهم لخوض التحدي العالمي الكبير قال: «التقيت أمس الأول بالكبار والصغار، ولقاءاتي معهم لا تنقطع، وعندما تحدثت معهم أمس الأول شعرت أن كل شخص منهم لديه مخزون هائل من الإصرار، والعزيمة، ورأيت الثقة في وجوههم، ولم أتحدث معهم كثيراً لتحفيزهم، فهم يفهمون الرسالة، ويدركون أن الرقم واحد هو الهدف الواضح، وأن الصدارة هي المطلب الوحيد، وأن التميز هو العنوان الأبرز لكل مساعينا».

وعن توقعاته للمنافسة في بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجو جيتسو وكأس العالم للصغار قال: «انتظروا أقوى بطولات العالم فنياً، فكل المصنفين حاضرون، وكل الأبطال أكدوا مشاركتهم، وكلهم يستعدون للنسخة الثامنة من العام الماضي، ويعلنون عن ذلك في كل وسائل الإعلام، وكلهم أعلنوا التحدي قبل الوصول إلى أبوظبي، وإذا كنا قد خصصنا يوماً للقاء السحاب بين أساطير اللعبة، وهو يوم 23، فإن بقية الأيام كلها أيضاً سوف تشهد وجود كل عمالقة اللعبة».

وعن الشركاء من المؤسسات الوطنية الحكومية والخاصة الذين يوجدون في خيمة البطولة قال: «أكثر من 25 جهة ومؤسسة سوف تكون حاضرة معنا، فهي فرصة لعرض الإمارات على العالم، خاصة أننا سوف نستقبل أكثر من 100 جنسية، وسوف تكون الخيمة عبارة عن منصة نعرض فيها تاريخنا وتراثنا، وحاضرنا وماضينا، وحضارتنا وعاداتنا، وسوف تكون أرض البطولة صورة مصغرة للمجتمع الإماراتي، وسوف نعكس ملامح نهضتنا، ومن جهتي أشكر كل الشركاء، وأقول بأن دورهم مهم، لأننا أردنا البطولة مهرجاناً للجميع، للجمهور واللاعبين ومؤسسات الدولة، والإعلام، وسوف يشعرون جميعاً بذلك عندما تنطلق».

وعماً إذا كان هناك اجتماع دوري للجنة المنظمة لمتابعة آخر المستجدات بشكل دوري قال: «اتحاد الجو جيتسو لا يدار بتلك الطريقة، إننا جميعاً نعتبر أنفسنا في حالة اجتماع دائم، وكل شخص مهما كانت مسؤوليته يتابع عمله على مدار الساعة، وكلنا موجودون في موقع الحدث، سواء في صالة أيبيك أرينا، أو في مقر الاتحاد الذي يشبه خلية النحل».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا