• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

عين ثالثة

«أهل القاع» يغرقون في «الجولة الممطرة» تهديفياً!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 مارس 2017

منير رحومة (دبي)

لم تنجح فرق قاع الترتيب، خلال «الجولة 20» لدوري الخليج العربي، في تحقيق أي فوز، بحثاً عن الإفلات من شبح الهبوط، وعجزت ستة فرق توجد في «المنطقة الحمراء» عن انتزاع النقاط الثلاث، حيث خسر بني ياس والإمارات والشارقة واتحاد كلباء وحتا، بينما تعادل دبا الفجيرة، وخرج بنقطة «يتيمة» على ملعبه.

واستمر بذلك الوضع على حاله في أسفل الترتيب، من دون أن ينجح أي فريق في استثمار الموقف، للتقدم إلى المراكز الآمنة، والإفلات من الغرق، مما يرفع من مستوى الإثارة والتشويق في بقية المشوار، ويجعل المهمة صعبة للإفلات من خطر الهبوط.

ولعبت أندية بني ياس والإمارات واتحاد كلباء ودبا الفجيرة على ملاعبها وأمام جماهيرها، لكنها فشلت جميعها في الخروج بنتيجة إيجابية، باستثناء «النواخذة» الذي ظفر بنقطة.

والملاحظ بالنسبة لفرق قاع الترتيب أن شباكها استقبلت النسبة الأعلى من الأهداف، بدخول 15 هدفاً، في مؤشر سلبي، يعكس حجم المعاناة التي تواجهها دفاعات هذه الأندية، في الأمتار الأخيرة من عمر الدوري.

ورغم توقف الدوري لمدة أسبوعين، وخوض أغلب الفرق لمعسكرات تحضيرية محلية، ولعب عدد من المباريات الودية، فإن الأندية المعنية بالهبوط، لم تستأنف المسابقة بالمستوى المنتظر، والأداء المتوقع، وحافظت على الوجه السلبي الذي يميزها، في تأكيد حقيقي على صعوبة الوضع في أسفل الترتيب، والخطر الذي يتسع من جولة إلى أخرى، بما يضع عدداً كبيراً من الفرق فوق صفيح ساخن، يزداد خطراً بتقدم الجولات.

ويذكر أن «الجولة 20» كانت ممطرة تهديفياً، بتسجيل 25 هدفاً، منها 14 هدفاً في مباراتي اتحاد كلباء مع الوحدة، وبني ياس مع الوصل، ورغم ذلك لم تُظهر الفرق المهددة بالهبوط، فاعلية هجومية، أو نجاحاً في تسجيل الأهداف، حيث لم تسجل الأندية الستة في قاع الترتيب، سوى سبعة أهداف فقط، علماً أن الإمارات والشارقة وحتا الوحيدين الذين صاموا عن التسجيل في هذه الجولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا