• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

6 فنانين من المغرب العربي في «آرت هاب» أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 أبريل 2016

فاطمة عطفة (أبوظبي)

للمرة الثانية يعود الفن المغربي إلى «غاليري آرت هاب» في أبوظبي، عبر معرض جماعي افتتح أمس الأول بحضور سعادة محمد آيت علي سفير المملكة المغربية لدى الإمارات، ويستمر لمدة شهر.

يشارك في المعرض الفنانون: د. ندير عبد اللطيف، محمد زيدي، عبد الفتاح هراوي، حفيظ البدري، مصطفى بخشي، إضافة إلى الفنانة لمياء منهل التي شاركت مع «آرت هاب» بتنظيم المعرض، كما قدمت 10 لوحات تميزت بألوان زاهية مرسومة بالزيت والأكريليك، وتعرف لمياء بأنها «سفيرة الفن المغربي»، ويتركز اهتمامها على المرأة والطبيعة.

وشارك د. ندير بحوالي 30 لوحة، تحمل قيماً جمالية وأبعاداً فنية متميزة من حيث الشكل واللون، وتتخذ من الرمز والإيحاء مصدر البوح واستجلاء ما في أعماق الذاكرة. فيما شارك بخشي في 15 لوحة تعكس تحولات الضوء في تشكيلات جمالية رائعة، أربعة منها مستلهمة من الإمارات. أما البدري فأبدع 6 لوحات بتقنية الكولاج مستخدماً الورق والرمل والخيوط وأشياء قديمة وظفها للتعبير عما أسماه «ترميم الذاكرة».

واشتغل الفنان هراوي في تجربته المتعددة المناحي على تصورات جمالية منفتحة، وهو يزاوج بين اللون والحرف والمادة، لبناء عوالم رمزية إيحائية بعيدة عن أي قيد فني محدد.

وقدم الفنان زيدي، وهو رسام ونحات، 7 لوحات 4 منها ثلاث مرقمة بعنوان: «موسيقى راقصة»، والرابعة «الكمان»، وهي مشغولة من الخشب والرمل الذي استمده الفنان من صحراء ليوا، ويجمع الفنان في أعماله بين الحداثة والأصالة والتجديد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا