• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

أكدت أن المسلسل يعبر عن المرأة العربية

سارة عليوي: الهجوم على «صيف بارد» غير مبرر

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 فبراير 2018

القاهرة (الاتحاد)

قالت الروائية السعودية سارة عليوي صاحبة رواية «سعوديات»، التي تم تحويلها لمسلسل درامي بعنوان «صيف بارد»، من بطولة سارة أبي كنعان وريم حمدان ونرمين محسن وشيلاء سبت ومريم حسين، وبدأ عرضه مؤخراً حصرياً على قناة OSN تمهيداً لعرضه على القنوات المفتوحة: إن الضجة التي تثار حول العمل يقف خلفها جهات معروفة للجميع، وأكدت أنها ضجة غير منطقية، وأن الأمر بدأ منذ بداية تصويره وتجدد الهجوم مع عرض أولى حلقاته، ووصفت الهجوم بأنه تصفية حسابات من البعض داخل الوسط الفني نفسه، إضافة لبعض رافضي توجهات السعودية الجديدة من الانفتاح والتسامح والتطور.

وعن سبب تسمية المسلسل بـ«صيف بارد»، قالت: إن كل أحداثه تدور صيفاً، والعمل نفسه يتحدث عن رحلات منفصلة لعدة فتيات بالخارج، ومن هنا جاء الاسم، وعن كون العمل ينتمي لفئة الأعمال التي تعبر عن فتيات من أكثر من جنسية عربية، قالت: «الفن لا وطن له، فهناك نماذج عربية قدمت نفسها في الفن المصري الذي هو بمثابة مدرسة للجميع، ولم أجد المصريين يقولون هؤلاء لا يمثلوننا، واستشهد بذلك بالفنانة التي أقدرها على المستوى الشخصي هند صبري فقد أبدعت في الدراما والسينما المصرية، والفن مثل هذا النموذج تماماً».

وعن تجربتها في تحويل روايتها لعمل درامي، قالت: «أحياناً يكون التحويل موفقاً، وأحياناً لا.. وهذه حقيقة لمسناها لدى أسماء روائية كبيرة في الوطن العربي، وأجد «صيف بارد» نموذجاً أكثر من جيد، حيث إنه قد احترم المشاهد بتقديم صوره فخمة للمجتمع السعودي، وقدم نجوم شباب سعوديين للوسط الفني، والأهم من ذلك هو تبني رواية سعودية وتحويلها وهذا تحدٍ كبير يحسب للقائمين على المسلسل، وأشارت إلى أن العمل لا يعبر عن المرأة السعودية خاصة، ولكن العربية بصفة عامة لوجود تشابه كبير في العادات والتقاليد مع اختلاف الجغرافيا، وأن السيئ والجيد متشابه كذلك في بعض التفاصيل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا