• السبت 03 محرم 1439هـ - 23 سبتمبر 2017م
  11:25    عبدالله بن زايد: الإمارات تقوم بدور فاعل في محيطها.. ومنطقتنا لاتزال تعاني من الإرهاب المدفوع من أنظمة تريد الهيمنة        11:26     عبدالله بن زايد: نحتاج لحلول سياسية للأزمات التي تعاني منها المنطقة.. وإدارة الأزمات ليست حلا وإنما نحتاج للتصدي إلى التدخلات في الشأن العربي        11:26    عبدالله بن زايد: الإمارات ترى أن قمة الرياض تاريخية والإمارات قررت مع السعودية ومصر والبحرين اتخاذ هذا الموقف من قطر لدفعها إلى تغيير سلوكه        11:27     عبدالله بن زايد: يجب التصدي لكل من يروج ويمول الإرهاب وعدم التسامح مع كل من يروج الإرهاب بين الأبرياء         11:28     عبدالله بن زايد: يؤسفنا ما تقوم به بعض الدول من توفير منصات إعلامية تروج للعنف والإرهاب.. وإيران تقوم بدعم الجماعات الإرهابية في المنطقة        11:29     عبدالله بن زايد: إيران تستغل ظروف المنطقة لزرع الفتنة وبالرغم من مرور عامين على الاتفاق النووي لايوجد مؤشر على تغيير سلوك طهران         11:29     عبدالله بن زايد: يجب على الأمم المتحدة أن تقوم بدورها لدعم اللاجئين ونحن ندين ما يجري لأقلية الروهينغا في ميانمار        11:30     عبدالله بن زايد : ندين ما يقوم به الحوثيون في اليمن والإمارات ستستمر في دورها الفاعل ضمن التحالف العربي لمساعدة الشعب اليمني         11:31    عبد الله بن زايد: حرصنا على توفير بيئة آمنة تُمكن النساء والشباب من تحقيق تطلعاتهم والمشاركة في تطوير دولتهم فأصبحنا نموذجاً يشع أمل للأجيال    

تبرئة آسيوي من «الاتجار بالبشر»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 فبراير 2015

دبي- الاتحاد

دبي (الاتحاد)

برأت محكمة الاستئناف في دبي، آسيوياً عاطلاً عن العمل، من اتهام النيابة العامة له بالاتجار بالبشر بخادمة من موطنه، وبيعها لمالك محل تدليك بـ 3 آلاف درهم، لإجبارها على العمل في الرذيلة. وأوضحت النيابة العامة أن المتهم شجع الخادمة على الهرب من منزل كفيلها بعد أن أوهمها بأنه سيجد فرصة عمل لها براتب أعلى، مشيرة إلى أنه قادها إلى شقة في دبي تمهيداً لبيعها. وبدورها، بينت الخادمة أن المتهم ادعى أنه سيُوظفها في محل تدليك، فتوجهت برفقته لمقابلة مالك المحل، لكن رجال المباحث ألقوا القبض على المتهم في كمين، وأكدوا لها أنه كان بصدد بيعها إلى مالك المحل دون علمها لقاء 3 آلاف درهم، لإرغامها على العمل في الرذيلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا