• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

حملة اعتقالات واعتداءات في الضفة الغربية

نتنياهو يأمر بهدم منازل أقامها الأوروبيون

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 فبراير 2015

عبدالرحيم الريماوي، وكالات (رام الله)

أسفرت اعتداءات إسرائيلية جديدة في الضفة الغربية المحتلة أمس عن إصابة عشرات الفلسطينيين بجروح وحالات اختناق واعتقال 3 آخرين، فيما أمر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بهدم منازل فلسطينية أقامها الاتحاد الأوروبي هناك.

وأصيب فلسطيني بجروح في قدمه، وعشرات آخرون، بينهم عجوز تدعى رحيبة عبيد (70 عاماً) وإعلاميون بحالات اختناق جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي المسيرات السلمية الأسبوعية ضد الاستيطان اليهودي وجدار الفصل العنصري الإسرائيلي في قرى بلعين ونعلين والنبي صالح شمال غرب رام الله، والمعصرة جنوب بيت لحم وكفر قدوم بيم نابلس وقلقيلية، بإطلاق الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز المسيل للدموع على الأهالي والناشطين الفلسطينيين ودعاة السلام الإسرائيليين والمتضامنين الأجانب المشاركين فيها.

وقالت حركة المقاومة الشعبية الفلسطينية (انتفاضة) في بلعين، في بيان رسمي، إن جنود الاحتلال منعوا المشاركين في المسيرة من الوصول إلى نبع ماء تابع للقرية استولى عليه الاحتلال. وصرح المنسق الإعلامي لمسيرة كفر قدوم مراد شتيوي، بأن مواجهات عنيفة اندلعت بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال التي أطلقت قنابل الغاز المسيل بين منازل الأهالي، ما أدى إلى إعاقة وصول المصلين إلى مسجد عمر بن الخطاب لأداء صلاة الجمعة.

وذكر مصدر أمني فلسطيني بأن قوات الاحتلال اقتحمت، فجراً، بلدة يعبد جنوب غرب جنين وأطلقت الرصاص على فلسطينيين تصدوا لها، ما أسفر عن إصابة الفتيين محمود حمارشة (14 عاماً) وعبد الرحمن مرعي (16 عاماً) بجروح، واعتقلت الشاب الأسير سابقاً عزيز القلق (20 عاماً) بعد تفتيش منزل ذويه وتحطيم محتوياته.

وقال منسق اللجان الوطنية والشعبية لمقاومة جدار الفصل العنصري الإسرائيلي والاستيطان اليهودي في مناطق جنوب محافظة الخليل راتب جبور إن قوات الاحتلال اعتقلت الطفلين قصي عايد الشواهين (12 عاماً) وحمزة أحمد الشواهين (12 عاما) بعدما اعتدت عليهما بالضرب أثناء رعيهما الأغنام في قرية الجواي قُرب مستوطنة «ماعون» المقامة على أراضي مسافر يطا جنوب الخليل. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا