• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

سقوط 3 خلايا إرهابية في 3 محافظات

مقاتلات الجيش المصري تصفي 27 متشدداً في سيناء

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 فبراير 2015

محمد خليل كاره

القاهرة (وكالات) أكدت مصادر أمنية مصرية أن 27 إرهابياً قتلوا في غارات جوية شنها الجيش في وقت مبكر أمس الجمعة في محافظة شمال سيناء في واحدة من أكبر العمليات الأمنية في المحافظة ، مشيرة الى أن طائرات الأباتشي أغارت على معاقل ما يسمى بتنظيم «ولاية سيناء» الذي بايع في نوفمبر تنظيم «داعش» الإرهابي واستهدفت اجتماعا له كان يعقد جنوب مدينة الشيخ زويد. وأضافت إن معلومات وردت لقوات الأمن عن عقد الاجتماع الذي كان يخطط لشن هجمات جديدة مشيرة من جهة اخرى الى إن مجندا من قسم شرطة الشيخ زويد أصيب أمس برصاص مسلحين فروا هاربين. وقالت مصادر قبلية شمال سيناء إن تعاوناً تاماً يجري بين الأهالي وقوات الأمن لتحديد المسلحين والإبلاغ الفوري عن تحركاتهم حال ظهورهم، وهو ما رد عليه المسلحون بإقامة نقاط تفتيش وهمية في مناطق رفح وشرق العريش استمرت دقائق بغرض ضبط بعض الأهالي المتعاونين مع الجيش والشرطة. وكان ما يسمى بتنظيم «ولاية سيناء» أعلن المسؤولية عن هجمات منسقة وقعت الأسبوع الماضي في شمال سيناء وقتلت أكثر من 30 من قوات الأمن. من جانب آخر، وجهت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية ضربات أمنية قوية لعناصر تنظيم جماعة الإخوان الإرهابية، حيث نجحت في القبض على 3 خلايا إرهابية تضم 16 متهما من العناصر الإخوانية في محافظات الجيزة والفيوم والدقهلية. وكشفت مصادر أمنية مطلعة، أن خلية الدقهلية كانت تخطط لإفساد العملية التعليمية خلال النصف الدراسي الثاني المقرر أن يبدأ خلال الأيام المقبلة. إلى ذلك، نجحت قوات الحماية المدنية بالإسكندرية، أمس، في إبطال مفعول قنبلة بدائية الصنع بحديقة الخالدين أمام مسجد القائد إبراهيم أثناء صلاة الجمعة، وسط المدينة، بعد يوم واحد من انفجار أخرى في محيط المسجد. ووصلت قوات الأمن على الفور، ومشطت المكان وقامت بعمل كردون أمني حتى يتم التأكد من عدم وجود قنابل أخرى. ونظم العشرات من المؤيدين للرئيس السيسي، وقفة مؤيدة بعد صلاة الجمعة أمام مسجد القائد إبراهيم، شرق المدينة، ورفع المتظاهرون صورا له وللشهداء الذين لقوا حتفهم نتيجة العمليات الإرهابية التي استهدفت قوات الجيش في سيناء. وردد المتظاهرون شعارات منها «بالطول والعرض حنجيب داعش الأرض» وقاموا بإحراق علم داعش. وكان المتظاهرون في محيط القائد إبراهيم قد حصلوا على تصريح من الأمن بإقامة تظاهراتهم. وفي المنوفية ، تمكن خبراء المفرقعات من إبطال قنبلة بدائية الصنع، زرعها مجهولون خلف استراحات الضباط في مدينة «السادات»، وقامت قوات الأمن بتمشيط المنطقة، ولم يتم العثور على أي قنابل أخرى.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا