• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

نقص السيولة يدفع «الكاراتيه» للاعتذار عن المشاركات الخارجية

الرزوقي: «اجتماعات المناسبات» لن تبني الرياضة الإماراتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 أبريل 2016

علي معالي (دبي)

كشف اللواء ناصر عبد الرزاق الرزوقي رئيس اتحاد الكاراتيه والتايكواندو نائب رئيس الاتحاد الدولي، النقاب عن أسباب اعتذار الاتحاد عن عدم المشاركة في الكثير من البطولات الدولية الخارجية، والتي تتمثل في عدم وجود السيولة المالية اللازمة، وطالب بضرورة وضع الأمور في نصابها الصحيح كي تتقدم ألعابنا الرياضية في فروعها كافة وليس فقط في الكاراتيه والتايكواندو، ويرى الرزوقي أن أي اتحاد رياضي يجب أن يعمل في ظل منظومة متكاملة الأركان، وأن التخطيط السليم له مقومات، وحتى نشاهد أولادنا على منصات التتويج لابد أن تكون هناك معسكرات خارجية ومشاركات متنوعة، والموازنات من الأسباب التي تساهم كذلك، ونحن نعاني في هذه النقطة، ولو توافرت الموازنات المناسبة لحققنا مزيداً من التألق في المشاركات كافة، مشيراً إلى أن المادة عنصراً أساسياً في النهوض بالرياضة في الوقت الراهن، ونقص المادة وراء تقليص المشاركات الخارجية.

وقال الرزوقي: «علينا عدم الخوف والصدق مع أنفسنا ومع الغير في عملنا، طالما أن هذا العمل الذي نقوم به في مصلحة وطننا، ولابد من إعادة النظر في جلسات مصارحة ومكاشفة، وهذا ما ينقصنا، وهذه حقيقة لابد من ذكرها وعلينا كرؤساء اتحادات أن نتجمع بشكل دوري، وتقدمت للمسؤولين بالهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة باقتراح لعقد اجتماع دوري بين رؤساء الاتحادات الرياضية كافة، إن لم يكن كل شهر مرة، فيكون كل 3 أشهر أو 6 أشهر أو حتى كل سنة، والهدف من هذا الاجتماع أن تكون هناك مكاشفة، وتكون أوراقنا وقلوبنا وعقولنا مفتوحة أمام مناقشة كل الأمور بمنتهى الصراحة والشفافية».

وأضاف: «هدفي من هذا الاجتماع التعاون فيما بيننا في الاتحادات الرياضية، وطرح الأفكار المناسبة للتطوير، ومناقشة همومنا الرياضية، وأن نجد من يستمع لنا ويقول لنا هذا صحيح، وذاك خطأ، وأنا مع المكاشفة من أجل البناء السليم، والاستماع لبعضنا بعضاً سيفيدنا كثيراً في إيجاد الحلول ولمزيد من التطوير المناسب، ولابد أن يطرح كل اتحاد أفكاره من أجل النهوض والتطوير».

قال: «خاطبت الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة رسمياً بشأن هذا الاجتماع ولم أتلق أي رد، ومع كل احترامي للهيئة، لست أدري لماذا لم يتم الرد أو التفكير في اجتماع دوري، ونحن نحترم الهيئة بالكامل ودورها، لكن تمنيت أن يكون طرحي بالاجتماع على طاولة البحث، ولابد من المحاسبة في مجال الرياضة، لأننا جئنا إلى مناصبنا الرياضية في الاتحادات كافة لخدمة بلدنا وشبابها كل في مجاله».

وتابع: «الاجتماعات التي تتم فقط، هي اجتماع مناسبات، ومثل هذه الاجتماعات لن تبني رياضتنا بالشكل الذي نريده، حيث إن اجتماع المناسبات يكون رسمياً، لا نقاش ولا البحث من خلاله عن أفكار للتطوير، بل يكون روتينياً للغاية، وينتهي كما بدأنا من دون تحقيق أهدافنا الواسعة منه». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا