• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تقام في يومي 13 و14 فبراير الجاري

أبوظبي تستضيف جولة افتتاح مونديال السباقات الجوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 فبراير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، الشريك المستضيف للجولة الافتتاحية لبطولة «العالم لسباقات ريد بُل الجوية 2015»، أن البطولة ستوفر لمتابعيها هذا العام أجواء غير مسبوقة من الحماسة والتشويق عبر تنظيم منافسات ثنائية تنتهي بخروج الخاسر، وتنطلق الجولة الافتتاحية في منطقة كاسر الأمواج يومي 13 و14 فبراير الجاري.

ويشارك في السباق 14 طياراً ماهراً من 11 بلداً حول العالم سيتنافسون بسرعات عالية وعلى ارتفاعات منخفضة. وتم تحديد ملامح السباق، حيث سيشتمل على 7 مواجهات ثنائية في الجولة الافتتاحية التي تضم 14 طياراً، ويتأهل إلى الجولة التالية 8 طيارين هم الرابحون السبعة في الجولة الافتتاحية، إضافة إلى أسرع خاسر في الجولة، حيث سيتنافسون في مواجهات ثنائية تنتهي بخروج الخاسر، ويشارك الفائزون الأربعة في سباق لتحقيق أسرع زمن ممكن واعتلاء منصة التتويج.

وتشهد النسخة الثامنة للبطولة مشاركة طيارين جديدين هما الفرنسي فرانسوا لو فو والإسباني خوان فيلاردي اللذان تأهلا عن «كأس التحدي» لينضموا إلى 12 طياراً شاركوا في الدورات الماضية للسباق، وإلى جانب البطولة الرئيسية، سيتم تنظيم بطولة «كأس التحدي» التي تم إطلاقها لأول مرة في عام 2014، وذلك بهدف إتاحة الفرصة أمام الطيارين المبتدئين لاكتساب خبرة المشاركة في السباقات ضمن ظروف أقل صعوبة، ويشار إلى أن بطولة «كأس التحدي» ستقام هذا العام قبل جولة المنافسات بدلاً من يوم التصفيات.

وقال فيصل الشيخ، مدير مكتب الفعاليات في «هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة»: «اختيار أبوظبي لانطلاق المرحلة الافتتاحية للبطولة يشكل دليلاً ملموساً على المكانة العالمية الرائدة التي تتبوأها أبوظبي في مجال الرياضات الميكانيكية، ونجاحها المستمر في تنظيم الجولات السابقة التي استضافتها المدينة».

وأضاف: «يسرنا أن تستضيف أبوظبي مجدداً الجولة الافتتاحية للبطولة، فقد ارتبط اسم الإمارة دوماً بالرياضات الميكانيكية العالمية بصرف النظر عن بيئتها التنافسية برّاً أو بحراً أو جواً، وسيتيح هذا السباق إبراز إمكاناتنا العالية في تنظيم أهم الفعاليات العالمية، وضمان مزيد من أجواء المتعة والتشويق لزوار وسكان الإمارة، وخلال تقديم الطيارين لمناوراتهم الرائعة عند تخطي البوابات الهوائية فوق سطح الماء، سيتاح للجمهور الاستمتاع بباقة واسعة من الأنشطة الترفيهية عالمية المستوى».

وتابع: «يترقب جميع زوار وسكان الإمارة اختبار يومين من الإثارة والتشويق في متابعة المنافسات الجوية، إلى جانب طيف واسع من الخيارات التي تحتضنها أبوظبي مثل العروض المذهلة لدراجات «بي إم إكس» وألواح التزلج ومهارات كرة القدم الحرة «فري ستايل»، وذلك ضمن قرية السباق بمنطقة كاسر الأمواج على كورنيش أبوظبي».

بدوره، قال جيم ديماتيو، مدير سباق «ريد بُل الجوي»: «يسهم الشكل الجديد للسباق في تعزيز مستوى التحدي بالنسبة للطيارين الذين يتوجب عليهم التحليق بمهارات عالية ودقة متناهية أكثر من أي وقت مضى، وأنا على يقين بأن السباق سيضيف مزيداً من أجواء المتعة والتنافسية، ومع اتساع مسار السباق، يتمحور تركيزنا على إيجاد سبل تزيد من التحدي وتعزز مستوى المتعة والتشويق للجمهور من الحاضرين أو المتابعين عبر شاشات التلفزيون، ويدرك الطيارون بأن خطأ صغيراً واحداً في الجولة الأولى أو الثانية قد يكلفهم الخروج من المنافسة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا