• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

«الشؤون الإسلامية» في دبي تختتم دورة فقه الدعوة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 يناير 2013

دبي (الاتحاد)- اختتمت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري، في دبي اليوم، في مبناها دورة، «فقه الدعوة» التي قدمها الدكتور قطب عبد الحميد قطب استشاري أول وعظ وإرشاد، واستهدفت 50 شخصا من الجنسين، يمثلون مراكز القرآن الكريم والمؤسسات الإسلامية المرخصة في دبي.

وقال عادل جمعة مطر مدير إدارة المؤسسات الإسلامية إن الدورة تأتي ضمن الخطة التشغيلية للإدارة المنبثقة من الخطة الاستراتيجية للدائرة التي تهدف إلى توعية وتأهيل العاملين في الحقل الديني حتى يقوموا بمهام عملهم على أكمل وجه والارتقاء بمستوى الدعاة وتحسين الأداء وتعليم فقه الدعوة إلى الله عز وجل بطريقة علمية وتوعية المتدربين بالأخطاء الشائعة التي قد يقع فيها الداعية.

وأضاف أن الدورة تهدف لإعداد كادر يستطيع التعامل مع كل ما هو جديد في مجال الدعوة، وتبيان أهمية وسطية الخطاب الديني، وأساليب الدعوة في ميدان الوعظ والإرشاد، والحكمة في التعامل مع المتلقين من عامة المسلمين.

من جانبه أوضح يوسف اليتيم رئيس قسم ترخيص ومتابعة المؤسسات الإسلامية بالإنابة أن الدورة تمثل إحدى الدورات التدريبية، ضمن مشروع «تنمية التواصل مع العاملين في المراكز والمؤسسات الإسلامية».

وأشار إلى أن المحاضر قدم ثلاثة محاور رئيسة، تناول الأول منها الموضوعات والقضايا التي تهم الناس ويجد فيها كل إنسان ما يحتاج إليه من عقائد وعبادات وأحكام معاملات وقصص وأحداث، واشتمل الثاني على الوسائل والأساليب المشوقة التي تجعل المبادئ والتعاليم أقرب إلى الإدراك والفهم، وتقرب الوقائع والأحداث، فتجعلها شاخصة للأبصار، أما الأخير فأكد فيه المحاضر أهمية شخصية الداعية التي لها أقوى التأثير، بما تتميز به من أخلاق وصفات، تجسد حقيقة ونصاعة الدعوة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا