• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

تراجعت أسعارها 10% العام الماضي

تطبيقات إنترنت الأشياء تعزز مفهوم المنازل الذكية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 فبراير 2015

ترجمة: حسونة الطيب

ترجمة: حسونة الطيب

يعتبر ترشيد الطاقة وتحسين الأمن، من المحفزات الرئيسية للحصول على تطبيقات إنترنت الأشياء، التي أصبحت تشكل ضرورة كبيرة في المنازل، خاصة عند طرحها في الأسواق كسلع عامة. وصاحب هذه التطبيقات الكثير من الجدل في الماضي، عندما كانت باهظة التكلفة وتستهدف شريحة معينة، لكنها تلقى الآن الكثير من الاهتمام لما تتميز به من فوائد متعددة.

وانخفضت أسعار هذه التطبيقات بنسبة قدرها 10% خلال السنة الماضية، مع توقعات باستمرار الانخفاض على مدى السنوات القليلة المقبلة في ظل زيادة معدلات الإنتاج. وتتفق مع هذا الرأي ألين كوك، مديرة التسويق الاستراتيجي في شركة إنتل أوروبا، التي أشارت للاهتمام الكبير قبل ثلاث سنوات الذي كانت تُحظى به الثلاجات الذكية التي تخطر صاحبها بشراء المزيد من الحليب عند انتهائه.

وتقول: «يمكن لمعظم الناس التحكم في ذلك بالفعل، بيد أن القطاع أدرك الآن أن جذب المزيد من العملاء يتطلب منتجات قادرة على حل مشاكل حقيقية أو على تحسين جانب من جوانب حياة شخص ما».

واستشهدت بمثال أجهزة الاستشعار التي تُزود بها منازل كبار السن حتى يتمكن أقرباؤهم من متابعة نشاطاتهم اليومية من أكل وشرب وتناول أدوية. ومن بين هذه التطبيقات، مفتاح ذكي يتولى خفض الإضاءة تلقائياً للدرجة المناسبة عند تشغيل التلفاز مثلاً. وتضيف: «يعتبر القيام بذلك من على البعد بفضل أجهزة الإنذار الملحقة بالأسرة والأفران وخزانة الحمام، أقل تدخلاً، حيث يمكن ربطها بالأطباء والمستشفيات».

وينبغي أن يكون تشغيل الأجهزة سهلاً، حسبما يرى رينر كالينشباخ، مدير شركة بوش للابتكارات البرمجية، فرع الشركة الألمانية للأجهزة المنزلية. وتعتمد سوق الأجهزة المنزلية الذكية في الوقت الحالي، على مبدأ أن يقوم كل شخص بإنجاز واجباته بمفرده. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا