• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

انخفاض أسعار الوقود ينعش مبيعات السيارات في أميركا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 فبراير 2015

حسونة الطيب

ساهم انخفاض أسعار الوقود بجانب قوة الاقتصاد الأميركي، في تسجيل مبيعات السيارات الجديدة في السوق المحلية الأميركية لأرقام قريبة من القياسية، في وقت تجاوزت فيه آخر الأرقام المعلنة في يناير الماضي، التوقعات المتفائلة لمعظم شركات صناعة السيارات.

كما سجلت فئتين من بين أكثر السيارات استهلاكاً للوقود، كاديلاك سكليد الرياضية من جنرال موتورز وموستانج من فورد، مبيعات فاقت تلك المسجلة في الشهر الماضي بنحو الضعف، في حين ارتفعت مبيعات جيب العائلية من فيات كرايسلر، بنسبة قدرها 23%.

وأعلنت مؤسسة آر بي سي ماركتس، التي تعمل على رصد معدل المبيعات السنوية، عن معدل مبيعات يناير عند 16,7 مليون سيارة، بزيادة عن توقعاتها بنحو 16,5 مليون وبنحو 10% عن مبيعات يناير الماضي. وتشير هذه البيانات، الى أن معدلات المبيعات تظل قريبة من تلك المسجلة في وسط العقد الماضي، واحدة من أفضل الفترات التي شهدها قطاع السيارات في أميركا.

ويؤكد كارل براور، المحلل في كيلي بلو بوك، الموقع الإلكتروني المتخصص في بيانات السيارات، أن الاستمرار في قوة الأداء الذي تحقق في ديسمبر، إشارة واضحة إلى أن القطاع يعيش حالة من الانتعاش. ويقول :»ساهمت العديد من العوامل مثل انخفاض أسعار الوقود واستقرار أسعار المساكن وسهولة الحصول على القروض، في زيادة وتيرة مبيعات السيارات».

وسجلت جنرال موتورز، الأولى في السوق من حيث المبيعات، ارتفاع قدره 18,3%، بينما زادت مبيعات فورد التي تحل في المرتبة الثانية، بنسبة 15%، وتويوتا بنحو 15,6% وفيات كرايزلر بنسبة قدرها 14%. وفاقت نتائج كل هذه الشركات، توقعات معظم المحللين التي اعتمدت على قوة النمو بعد أن تأثرت أرقام يناير 2014 بالظروف المناخية القاسية التي سادت معظم ولايات البلاد.

وأشار كيرت ماكنيل، نائب مدير عمليات المبيعات الأميركية، الى شعور المستهلكين بالرضا، نظراً لنمو اقتصاد البلاد وتراجع أسعار الوقود.

نقلاً عن: فاينانشيال تايمز

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا