• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الملكة رانيا تتقدم مظاهرة للتنديد بإعدام الطيار الأردني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 فبراير 2015

أ ف ب

تظاهر أكثر من عشرة آلاف أردني تتقدمهم الملكة رانيا زوجة العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، بعد صلاة الجمعة، وسط العاصمة عمان للتنديد بعملية إعدام الطيار معاذ الكساسبة على يد تنظيم "داعش" الإرهابي.

ورفع المتظاهرون، الذين تجمعوا أمام المسجد الحسيني وسط عمان، أعلاما أردنية وصورا للطيار الأردني ولافتات كتب عليها "دماء شهيدنا البطل معاذ الكساسبة لن تذهب هدرا أيها الجبناء" و"كلنا معاذ" و"معاذ شهيد الحق" و"نسر الأردن إلى جنات الخلد يا شهيد" و"نعم للقصاص والقضاء على الإرهاب".

كما رفع المتظاهرون لافتات كتب عليها "كلنا الأردن" و"لو لم أكن أردنيا لأحببت أن أكون" و"وطن لا نحميه لا نستحق العيش فيه" و"كلنا فداء للوطن" و"نقف صفا واحدا خلف القيادة الهاشمية وخلف قواتنا المسلحة" و"الأردن نموذج للإسلام المعتدل" و"لبيك عبد الله رمز الصمود".

وهتف المتظاهرون "يا داعش صبرك صبرك في عمان نحفر قبرك" و"يا دواعش يا أنذال شعب الأردن كله رجال" و"يا إرهابي يا خسيس شعب الأردن مش رخيص" و"يا ويل الليي يعادينا عالكرك يلاقينا" في إشارة إلى محافظة الكرك (118 كلم جنوب عمان) مسقط رأس الطيار.

وسار المتظاهرون، الذين ينتمون لأحزاب أردنية ومنظمات المجتمع المدني ونشطاء، من المسجد الحسيني باتجاه ساحة النخيل على بعد كيلومتر واحد.

وتوعد الأردن، اليوم الجمعة، بملاحقة تنظيم "داعش"، وقال وزير خارجية ناصر جودة إن الضربات الجوية التي نفذتها عشرات المقاتلات الأردنية، أمس الخميس، ضد معاقل التنظيم "ليست سوى بداية الانتقام" لقتل الطيار الأردني.

وكان التنظيم بث شريط فيديو تناقلته مواقع الثلاثاء يظهر فيه إعدام الكساسبة الذي أسره في 24 ديسمبر.

وتوعد الملك، الذي قطع زيارته لواشنطن وعاد إلى عمان الأربعاء، "برد قاس"، مؤكدا أن دم الطيار "لن يضيع هدرا".

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا