• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

«معركة».. في «ديربي السلام»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 فبراير 2018

عمرو عبيد ( القاهرة )

شهدت مباراة فريقي فيتوريا وباهيا البرازيليين نهاية تراجيدية، وهو اللقاء الذي أقيم ضمن منافسات بطولة ولاية باهيا، حيث اضطر الحكم جيلسون ماكيدو لإنهاء المباراة بعد إشهار البطاقة الحمراء العاشرة في أجواء وصفتها الصحافة البرازيلية قبل بدايتها بـ«ديربي السلام»، لكن الديربي الشهير لم يعترف بهذا السلام أو بأي قواعد للروح الرياضية، لتنتهي المباراة بمعركة كبرى أسفرت عن 18 بطاقة ملونة بواقع 8 صفراء و 10 حمراء !

وخرج الشوط الأول من هذا الديربي العنيف بهدف واحد لأصحاب الأرض، فيتوريا، بجانب 6 بطاقات صفراء، إلا أن هدف التعادل لفريق باهيا كان الشرارة التي أشعلت الأجواء إلى حد الجنون، حيث احتفل فينيسيوس دي سوزا لاعب الوسط المهاجم للفريق الضيف برقصة خارجة أثارت جنون جماهير صاحب الأرض، ودفعت حارس مرمى فيتوريا فيرناندو ميجيل، للاشتباك مع مهاجم المنافس، قبل أن يندفع عشرات من اللاعبين الأساسيين والبدلاء للفريقين للالتحام في معركة هائلة استمرت لما يزيد على 16 دقيقة.

بعدها أخرج ماكيدو خمس بطاقات حمراء مباشرة للاعبي باهيا، بينهم 3 من الاحتياطيين، مقابل طرد ثلاثة لاعبين أساسيين من فيتوريا، وتم استئناف المباراة حتى بلغت الدقيقة 79 عندما قام الحكم بطرد لاعب رابع من صفوف الفريق المضيف وهو ما أغضب زميله، برونو بيسبو، ليركل الكرة في اعتراض واضح على قرار الحكم الذي أشهر له البطاقة الصفراء الثانية ومن ثم تم طرده ليتقلص عدد لاعبي الفريق إلى 6 أفراد، وهو ما أجبر ماكيدو على إنهاء المباراة حسب قوانين اللعبة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا