• السبت 06 ربيع الأول 1439هـ - 25 نوفمبر 2017م

قدمت دعماً لوجستياً للدفاع المدني في المكلا

«الهلال» توزع مساعدات في قرى حضرموت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 مارس 2017

المكلا (وام)

وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أمس، مساعدات إنسانية عاجلة لأهالي مديرية الريدة وقصيعر بمحافظة حضرموت اليمنية. تأتي هذه المساعدات في إطار الجهود الحثيثة التي تبذلها دولة الإمارات العربية المتحدة للتخفيف من حدة الأوضاع الإنسانية التي تعصف بسكان هذه المناطق بسبب الحرب التي سببها الانقلابيون من مليشيا الحوثي والمخلوع. وقال مشرف مشاريع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بحضرموت إن عملية توزيع السلال الغذائية على أهالي الريدة وقصيعر جاءت انطلاقا من الحرص الذي توليه دولة الإمارات قيادة وحكومة وشعبا لإخوانهم وأشقائهم في محافظة حضرموت لتمكينهم من التغلب على الأزمة التي عصفت بالبلاد.

وأشار إلى أن هذه المساعدات التي ستخفف من معاناة الأهالي في هذه المناطق، سبقتها مساعدات مماثلة خلال الفترات الماضية استفاد منها قطاع واسع من الأسر الفقيرة والمحتاجة، مؤكدا أن دولة الإمارات ممثلة بقيادتها الرشيدة تحرص كل الحرص على مد يد العون والمساعدة للشعب اليمني الشقيق في مختلف المجالات. بدوره ثمن رياض بن طالب سكرتير محافظ حضرموت لشؤون الإغاثة والإعمار جهود دولة الإمارات العربية المتحدة والهلال الأحمر الإماراتي في تسيير القوافل الإنسانية الإغاثية للمناطق المحتاجة، لافتا إلى أن هذه الجهود الجبارة التي تقوم بها الهيئة ستظل محفورة في قلوب أبناء تلك المناطق. وعبر ابن طالب عن سعادته الكبيرة بالتنسيق والتنظيم الذي صاحب عملية التوزيع التي استمرت منذ الصباح وإصرار الفريق على إتمام توزيع الكمية في اليوم نفسه لتتحصل كل أسرة على نصيبها من دون تأخير. من جانبهم عبر المواطنون اليمنيون عن شكرهم وامتنانهم لدولة الإمارات العربية المتحدة على هذه المكرمة التي جاءت في وقتها المناسب بسبب الأوضاع المأساوية التي عاشها الأهالي جراء الأحداث التي شهدتها حضرموت.

على صعيد متصل قدمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي دعما لوجستيا للدفاع المدني بالمكلا تمثل في صيانة وإعادة تأهيل 3 سيارات إطفاء وذلك ضمن جهودها لتعزيز قدرات الدفاع المدني في اليمن للقيام بدوره في توفير الأمن والسلامة وإنقاذ الأرواح وحماية المدنيين والممتلكات.

وأشاد العقيد سعيد حاج عبدالرحيم مدير فرع مصلحة الدفاع المدني بساحل حضرموت خلال عملية التسليم بالدور الكبير الذي تضطلع به هيئة الهلال الأحمر الإماراتي لتحسين الخدمات في جميع القطاعات. وعبر عن شكره لدولة الإمارات العربية المتحدة على وقفتها مع أبناء حضرموت في ظل الظروف التي شهدتها محافظتهم، ونوه إلى أنه تم استلام السيارات الثلاث بعد أعمال الصيانة من قبل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي وهو ما يأتي تزامنا مع الاحتفال باليوم العالمي للدفاع المدني وذلك تقديرا لما تقوم به أجهزة الدفاع المدني من جهود للحفاظ على أمن وسلامة المجتمعات من خطر الكوارث الطبيعية والبشرية والتقليل من الآثار المأساوية الناجمة عنها.