• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

تنافس بـ «جوليا» في دراما رمضان

ماغي بوغصن: الكوميديا تعالج القضايا الإنسانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 فبراير 2018

أحمد النجار (دبي)

تعتبر الفنانة اللبنانية الشابة ماغي بوغصن، أن مشاركتها في الفيلم السينمائي اللبناني «حبة كراميل»، بمثابة وجبة كوميدية خفيفة تعالج موضوعات حساسة تهم المرأة العربية، مثل السعي وراء عمليات التجميل التي جرفت النساء إلى تغيير أشكالهن ومظهرهن على حساب جوهرهن، مما قد يعرض حياتهن إلى الوفاة، وأوضحت ماغي أن رسالة الفيلم ليست ضد ثقافة الزينة الأنثوية والتحسينات التجميلية بالمطلق، لكنها توجه رسالة صريحة لكل امرأة لتوعيتها بأهمية الاقتناع بذاتها ويحثها على تعزيز ثقتها بنفسها، لدرء خطورة العبث بمعالم الوجه أو الجسد، وأن الفيلم يسلط الضوء على كواليس عمليات التجميل التجارية وأعراضها وضررها النفسي مجهول العواقب والنتائج.

مواقف فكاهية

نجح الفيلم وفق ماغي، أن يقدم توليفه سينمائية تفردت في بيئة التصوير المثالية وكمية العناصر الجمالية التي رافقت مشاهده، من أناقة الديكور، وتعبيرات الإضاءة، وتوظيف الموسيقى كخلفية تصويرية، ساهمت في إثراء أجواء الفيلم. وقالت ماغي: إنه خلال 90 دقيقة قدم الفيلم جرعة توعوية ناعمة ضمن قوالب فكاهية، ولغة سينمائية شائقة مشحونة بروح النكتة التي تنتزع الضحكة من الصغار والكبار، فضلاً عن الفيلم استطاع بحسبها، قرع ناقوس الخطر إزاء قضايا اجتماعية أخرى، مثل «آفة القمار» و«الاتجار» بصحة الناس.

تأثير إعلامي

وعن سبب اختيارها دبي منصة لاحتضان العرض الأول للفيلم، قالت ماغي: «إن دبي بلا شك أصبحت منصة تسويقية داعمة وحاضنة للفنون، بالنظر إلى مقوماتها في التعددية الثقافية وعناصر الضيافة الراقية، إلى جانب خصوصية التنظيم، ناهيك بالطبع عما تمتلكه دبي من تأثير إعلامي مع وجود كبريات المؤسسات والقنوات والمجالات العربية، وهذا يوفر أرضية خصبة لانطلاق الفيلم وترويجه إلى الجمهور العربي». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا