• الجمعة 28 صفر 1439هـ - 17 نوفمبر 2017م

الإمارات تنشد سياسات تعزز حقوق ذوي الإعاقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 04 مارس 2017

جنيف (وام)

أكدت دولة الإمارات على العناية الفائقة التي توليها لشريحة ذوي الإعاقة من خلال وضع سياسات فعالة تهدف إلى تعزيز التمكين المجتمعي، وسن القوانين واتخاذ الإجراءات التي تساعد على القضاء على جميع أشكال التمييز.

وشددت الإمارات على الأهمية البالغة التي تكتسبها المادة 5 من اتفاقية حقوق الإنسان للأشخاص ذوي الإعاقة نظراً للالتزامات التي بموجبها تتعهد الدول توفير الحماية المناسبة التي تمكن الأشخاص ذوي الإعاقة من الخروج من الإقصاء والتهميش وتفسح لهم المجال للتمتع بحياة اجتماعية عادية. جاء ذلك في كلمة الدولة أمام الدورة الـ 25 لمجلس حقوق الإنسان في إطار المناقشة التفاعلية السنوية بشأن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة والتي ألقاها سعيد أحمد الجروان من البعثة الدائمة لدولة الإمارات في جنيف.

ورحب الجروان بالخبراء المشاركين في هذه المناقشة السنوية التي تتناول تنفيذ المادة 5 من اتفاقية حقوق الإنسان للأشخاص ذوي الإعاقة لا سيما مسألة المساواة وعدم التمييز وما وضعته هذه المادة من سياسات وممارسات لضمان حماية الأشخاص ذوي الإعاقة. وأكد أن مفهوم الحماية الوارد في المادة الخامسة يمتد إلى نطاق أبعد وأوسع يتجاوز مجرد الإقرار بالمساواة بين الجميع دون تمييز إذ تبرز التطورات الأخيرة للجنة المعنية بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ضرورة التركيز على الحماية من منظور قانوني في معناه المعياري والإلزامي بدل التركيز على مقاربة قوامها العمل الطبي أو الخيري أو غيره من أعمال الرعاية الأخرى مهما كانت طبيعتها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا