• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«الإمارات لحقوق الإنسان» تعد مسودة لمكافحة العنصرية والتميز والكراهية

«العموم البريطاني» يشيد بواقع حقوق الإنسان في الإمارات وتحقيق سعادة المجتمع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 أبريل 2016

محمود خليل (دبي)

أشاد وفد من مجلس العموم البريطاني بجهود دولة الإمارات في حماية حقوق الإنسان والعمل على تحقيق سبل السعادة والرفاهية والرضا لمواطني الدولة ومقيميها، واعتباره أن وضع حقوق الإنسان في دولة الإمارات إيجابي للغاية.

جاء ذلك خلال استقبال محمد سالم ضويعين الكعبي رئيس مجلس الإدارة، بمقر الجمعية بالراشدية في دبي، أعضاء مجلس العموم البريطاني شارلوت ليزلي وبول سكالي، وفيليك دروموند، وديفيد موريس ،وستيفن تيمز، وستيوارت وود، وتسمينا أحمد الشيخ، للاطلاع على جهود الجمعية في توعية الأفراد، ونشر ثقافة حقوق الإنسان، والتعرف إلى الأنشطة والبرامج التي تنظمها الجمعية ودورها الفعال في خدمة المجتمع.

وأكد الوفد الزائر أن دولة الإمارات العربية المتحدة تعد من الدول الأقل في شكاوى حقوق الإنسان على مستوى الشرق الأوسط، حيث إنهم لم يتلقوا أي شكاوى تتعلق بعمال البناء في الفترة الأخيرة، مشيدين في الوقت ذاته باستحداث وزارة السعادة.

وأوضحوا أنهم قدموا إلى الدولة ولديهم انطباع إيجابي مسبق عن واقع حقوق الإنسان في دولة الإمارات من خلال التقارير التي تصلهم، مشيرين إلى أن الإمارات من الدول الملتزمة بالقوانين والمواثيق الدولية التي تراعي وتكفل حقوق الإنسان.

من جانبه قال رئيس جمعية الإمارات لحقوق الإنسان إن ما يُميز دولة الإمارات عن غيرها من الدول هو تواصل قيادتها الرشيدة مع الشعب وحرصهم الشديد على تلبية احتياجاتهم وإعطائهم حقوقهم المنصوص عليها في القانون وإزالة أي عقبات تواجه المجتمع بأكمله. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا