• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

«الفهود» يعبر «السماوي» في مباراة «الأهداف الغزيرة»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 04 مارس 2017

عبدالله القواسمة (أبوظبي)

في مباراة «الأهداف الغزيرة»، نجح الوصل في تخطي بني ياس 4 - 3 مساء أمس، ضمن «الجولة 20» لدوري الخليج العربي، وشهدت تألق كايو كانيدو الذي أحرز ثلاثة أهداف «هاتريك» من «الرباعية الصفراء» في الدقائق 32 و49 و55، وفابيو دي ليما في الدقيقة 10، فيما سجل أهداف بني ياس هاري نوفيلو في الدقيقة 53، وإيزيكيل هنتي في الدقيقة 65، ومارك ميليجان في الدقيقة 91، ليرفع «الفهود» رصيده إلى 43 نقطة، ويرتقى إلى المركز الثاني مؤقتاً، فيما ظل «السماوي»، حبيس المركز الأخير وله 11 نقطة.

وشهدت الدقائق الأولى، حالة من الحذر الشديد من الفريقين اللذين اعتمدا أسلوب الدفاع الضاغط، وتطويره إلى الهجوم فيما بعد، وهو ما نجح فيه الضيوف، على عكس صاحب الأرض الذي بدا متواضعاً.

وبرزت في «الأصفر» التحركات النشطة للثلاثي رونالدو وكايو وليما، وافتتح الأخير التسجيل، بعد 10 دقائق من صافرة البداية، بكرة رأسية، وهو الهدف الذي أعقبه محاولات جادة من بني ياس لإدراك التعادل، حيث اعتمد في محاولاته على سلطان سيف وسهيل النوبي من الأطراف، وإيزيكل هنتي وهاري نوفليو في المقدمة، وعانى الأخيران عدم وجود تمويل حقيقي أغلب الوقت، بفضل الرقابة اللصيقة من دفاع الوصل، وكان منطقياً أن يبادر «الإمبراطور» إلى الهجوم، ويهدر عدداً من الفرص، أبرزها تسديدتي عبدالرحمن حسن وليما، قبل أن يترجم كايو أفضلية فريقه بالهدف الثاني في الدقيقة 32 وأعقبه إهدار الخديم وهنتي فرصتين خطيرتين.

ومع بداية الشوط الثاني، احتسب الحكم ركلة جزاء للوصل، بداعي تعرض كايو للإعاقة من سلطان سيف، تصدى لها كايو نفسه، وترجمها بنجاح إلى الهدف الثالث للوصل في الدقيقة 49، ومن هجمة مرتدة ينجح هاري نوفيلو في إحراز الهدف الأول لـ «السماوي» في الدقيقة 53، لكن فرحة الهدف لم تدم طويلاً، بعدما عاد كايو كانيدو نجم المباراة، ليحرز الهدف الشخصي الثالث له والرابع للوصل، من تسديدة بعيدة المدى في الدقيقة 55، ويضيف إيزيكل هنتي الهدف الثاني لبني ياس في الدقيقة 65، ويحتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحة «السماوي» في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع، بداعي تعرض ميليجان إلى الإعاقة من عبدالرحمن علي، ويتصدى لها ميليجان محرزاً الهدف الثالث لبني ياس في الدقيقة 91، وتنتهي المباراة لمصلحة الوصل 4 - 3.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا