• الأحد 02 جمادى الآخرة 1439هـ - 18 فبراير 2018م

إمهال أصحاب البيوت المسكونة 3 أشهر لإخلائها

بلدية كلباء تبدأ إزالة البيوت القديمة في منطقتي العاقولة ومغيدر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 فبراير 2013

السيد حسن (كلباء) – بدأت بلدية كلباء، بالتعاون والتنسيق مع المجلس البلدي للمدينة، تنفيذ مشروع إزالة البيوت المهجورة والقديمة في منطقتي العاقولة ومغيدر، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بعد إجراء المعاينات اللازمة من قبل دائرة التخطيط والمساحة، والقيام بتعويض جميع ملاك تلك البيوت المواطنين، ضمن مشروع حضاري يهدف لتطوير وتحديث المنطقتين بما يواكب النهضة الحديثة التي تشهدها إمارة الشارقة والدولة بشكل عام، فيما أمهلت البلدية أصحاب البيوت المسكونة مهلة 3 أشهر لإخلاء تلك البيوت، تمهيداً لهدمها.

وقال أحمد جمعة الهورة مدير عام بلدية كلباء إن مشروع هدم البيوت ينفذ على مرحلتين، الأولى للبيوت القديمة والمهجورة، ثم المرحلة الثانية التي سوف تختص ببيوت العزابية، وجميعها في منطقتي العاقولة ومغيدر.

وتم بالفعل هدم 5 بيوت في منطقة العاقولة، وجارٍ قطع جميع الخدمات من كهرباء ومياه ومرافق البينة الأساسية الأخرى عن 6 بيوت أخرى في المنطقة نفسها، تمهيداً لهدمها.

وأكد الهورة أن جميع أصحاب البيوت التي أعلنت أسماؤهم تم تعويضهم عن تلك البيوت لتسليمها، مشيراً إلى أن بلدية كلباء، بالتعاون مع المجلس البلدي، قامت بإخطار جميع أصحاب المساكن التي مازالت مسكونة حتى الآن، ولم يتم إخلاؤها بواسطة إخطارات كتابية رسمية، وحددت موعداً أقصاه ثلاثة أشهر من شهر فبراير الجاري، على أن يتم البدء في إجراءات الإخلاء والهدم فوراً.

وأشاد مدير عام بلدية كلباء بتوجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة التي تعمل على تحديث وتطوير المدينة، وتنقل جميع الأحياء نقلة نوعية، كما تساهم في إقامة مشاريع عمرانية وسياحية واجتماعية وخدمية، تعمل على رفع مستوى الحياة المعيشية والاقتصادية للمواطنين في كلباء كما تخلق مجالات جديدة لتوظيف المواطنين في تلك المشاريع.

وبناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة قامت بلدية خورفكان قبل أيام بتنفيذ مشروع مماثل لهدم أكثر من 200 بيت قديم ومهجور، وبيوت يسكنها عزابية في 6 أحياء وسط وغرب وشرق المدينة، بعد تعويض ملاك تلك البيوت من المواطنين عن بيوتهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا