• الأحد 11 رمضان 1439هـ - 27 مايو 2018م

دعم معنويات اللاعبين قبل لقاء بني ياس

إدارة العين لم ندخل «السوق الشتوي» ثقة في اللاعبين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 فبراير 2013

العين (الاتحاد) - حرص الشيخ عبد الله بن محمد بن خالد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة شركة العين الرياضية لكرة القدم صباح أمس، على حضور الحصة التدريبية الصباحية للفريق الأول بالنادي، والتي أقيمت على ملعب الأكاديمية رقم «1»، في إطار تحضيرات العين لمواجهة بني ياس يوم الأحد المقبل في ربع نهائي الكأس.

وجدد الشيخ عبد الله بن محمد بن خالد آل نهيان، ثقته في الجهازين الفني والإداري وجميع لاعبي الفريق، مؤكداً أن مواجهة ربع النهائي في أغلى البطولات تتطلب تركيزاً كبيراً، وجهوداً مضاعفة من الجميع، لأن الحسابات الميدانية لمباريات الكؤوس تختلف كثيراً عن الدوري.

واعتبر الشيخ عبد الله بن محمد بن خالد وصول العين وبني ياس إلى ربع النهائي نتيجة مردودهما المشرف خلال الفترة الماضية، مؤكداً أن استعدادات الفرق للنصف الثاني من الموسم الحالي جرت على نحو جيد، وبني ياس نجح في تدعيم صفوفه أخيراً بالنجم محمد أبو تريكة، والذي يمثل الإضافة للفريق خلال استحقاقاته القادمة.

ورداً على سؤال حول عدم دخول النادي سوق الانتقالات الشتوية قال: «السبب الرئيس في هذا الشيء قناعة المدرب، وثقته في العناصر التي تضمها قائمة فريقه الحالية من مواطنين وأجانب، الأمر الذي أكده كوزمين خلال الاجتماع الذي عقدناه معه أخيراً لمناقشة ترتيباته الفنية للمرحلة المقبلة، والتي يخوض خلالها الفريق العديد من التحديات المحلية والقارية، وتم التأكيد خلال الاجتماع على ضرورة الاستقرار».

وأضاف: «نركز في نادي العين على أكاديمية النادي كداعم أساسي لفريق الكرة الأول خلال المرحلة المقبلة، أكثر من استقدام لاعبين من خارج النادي، ونمضي حالياً على تنفيذ خططنا المرسومة لتحقيق أهدافنا المرجوة بخطى واثقة، ونفخر كثيراً بتوقيع عقدي احتراف مع لاعبي الأكاديمية يوسف أحمد موسى وأحمد برمان خلال الفترة الماضية، ونتمنى لهما التوفيق في مشوارهما الاحترافي مع العين.

وقال: إبرام عقود احترافية للاعبي الأكاديمية يعد من الأولويات الأهم بالنسبة للعين في المرحلة المقبلة، اتساقاً مع خطة النادي الاستراتيجية، وسعياً لترجمة الجهود الكبيرة التي تبذل في مدرسة وأكاديمية الكرة العيناوية.

ورداً على سؤال حول افتتاح النادي لصالة جمانيزيوم حديثة خاصة بأكاديمية الكرة قال: «مفاهيم ممارسة كرة القدم الحديثة تغيرت عن السابق كثيراً، لأنها أصبحت تدار بأسلوب علمي حديث، قابل للتطوير والتجديد، وشركات كرة القدم مطالبة باستقدام أحدث التقنيات من أجل مواكبة التطور، وإذا أردنا في نادي العين تحقيق أهدافنا، لابد من الالتزام بالأساليب العلمية الحديثة في تأسيس وتكوين لاعبي الأكاديمية، من أجل ضمان وصولهم لفريق الكرة الأول، وهم على قدر من الجاهزية الفنية والبدنية والذهنية التي تمكنهم من تحمل الجرعات التدريبية اللازمة والتي يخضع لها لاعب كرة القدم المحترف، لذلك كان لابد لنا من وضع خطة مثالية تتضمن برامج تدريبية متطورة للاعبي الأكاديمية من الـ13 وحتى الـ19 عاماً، وللنادي حالياً ثلاث صالات جمانيزيوم حديثة الأولى مخصصة لفريق الكرة الأول والثانية لعيادة النادي والأخيرة لأكاديمية الكرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا