• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مغامرة

رجل لف العالم براً وبحراً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 يناير 2016

أبوظبي (الاتحاد) يروي المغامر البريطاني جراهام هوجز تجربته في السفر لجميع دول العالم تقريباً، خلال أربعة أعوام و31 يوماً من دون أن تطأ قدميه طائرة. كانت موسوعة «جينيس» أعلنت إدراجها اسم هوجز كأول شخص يزور العالم عن طريق الرحلات البرية والبحرية، بعد عملية طويلة من التحقق من رحلاته بدأت في فبراير 2014. ويقول هوجز، وفق موقع «independent» إنه زار دول العالم من أجل جمع المال لجمعية «ووتر إيد»، ووضع لنفسه ميزانية بمبلغ 100 جنيه استرليني في الأسبوع، وقد شاهد أثناء رحلته آخر مكوك فضائي يتم إطلاقه، وتعرض لحصار أميركي للوصول إلى كوبا، وانضم إلى قبيلة بويتي في دولة الجابون، وساعده المتمردون الماويون في نيبال، ورقص مع سكان مرتفعات بابوا غينيا الجديدة، وسبح في بحيرة قناديل البحر الشهيرة في بالاو، وتسلق قمة الهرم الأكبر في مصر. كما قُبض عليه مرات عدة، منها مرة في الكونغو لمجرد أن مظهره لم يعجبهم. ويقول: إن «الوصول إلى سيشل كانت المكان الأصعب بسبب وجود قراصنة صوماليين».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا