• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

يوسف عوف.. صانع الابتسامة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 مارس 2017

القاهرة (الاتحاد)

يوسف عوف مؤلف كوميدي من الطراز الرفيع، واسم معروف في عالم الكتابة الساخرة.

ولد في 29 يناير 1928، وأنشأ فرقة «ساعة لقلبك» المسرحية في الخمسينيات، ضمت نجوماً كباراً منهم فؤاد المهندس وعبدالمنعم مدبولي. وكتب بعض مسرحياتها وأخرجها واشترك بالتمثيل فيها.

وقدم برامج استعراضية وفكاهية منها «مجلة التليفزيون» و«ساعتين حلوين‏». وكتب للتلفزيون مسلسلات منها «غدا تتفتح الزهور»، و«ساكن قصادي». وفوازير «خد وهات» و«المناسبات». وللسينما قدم 13 فيلماً كوميدياً أبرزها «عالم عيال عيال»، «والمشاغبون في الجيش». وهو صاحب قصة «عاوز حقي»، التي حولت عام 2003 إلى فيلم قام ببطولته هاني رمزي.

وقدم مسرحيات ناجحة أبرزها «هالو شلبي»، و«مولد سيدي المرعب». كما شارك بالتمثيل في ثلاثة أفلام، هي «شهر عسل من دون إزعاج» و«اللهب» و«حماتي ملاك»، إلى جانب المسلسل الإذاعي «زكية الغبية»، وكان يؤكد أنه لم يختر الكوميديا، ولكنها هي التي اختارته، وأنه يجب أن يكون دارساً لمسببات الضحك ومشاهداً وقارئاً للأعمال الكوميدية، إلى جانب قوة ملاحظته لما يحدث من تناقضات بالمجتمع.

عمل كاتباً صحافياً في مجلة «الشباب» الأسبوعية، وألف كتباً ساخرة منها «هموم ضاحكة» و«كرسي في الكلوب». تزوج من الفنانة خيرية أحمد وأنجب منها ولدهما الوحيد «كريم»، وتوفي عن 71 عاماً عام 1999.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا