• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

بعد مدينتي «زايد» و«خليفة»:

المصريون أحبوا مدينة محمد بن زايد قبل بنائها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 فبراير 2015

محمود عبدالعظيم، مصطفى فهيم (القاهرة)

جاء قرار الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بإنشاء تجمع سكني يحمل اسم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي ضمن مبادرة تشمل أيضاً إنشاء جامعة بمنطقة جبل الجلالة المطلة على خليج السويس باسم العاهل السعودي الراحل الملك عبدالله بن عبدالعزيز، ليجسد حالة من الوفاء العربي المتبادل بين مصر وأشقائها العرب، خاصة كبرى دول الخليج، الإمارات والسعودية.

وقال مراقبون: «إن إطلاق اسم الشيخ محمد بن زايد على هذه المدينة السكنية الجديدة التي تم تكليف الإدارة الهندسية بالقوات المسلحة بتخطيطها وتنفيذها خلال عام واحد، يكمل ثلاثية إماراتية في الوجدان المصري، حيث توجد مدينة تحمل اسم مؤسس الإمارات الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، بمنطقة 6 أكتوبر، وثانية تحمل اسم مدينة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان في القاهرة الجديدة، والأحدث مدينة الشيخ محمد بن زايد».

وقال المراقبون: «إن هذه المبادرة تعكس حالة من التواصل الإنساني على المستوى الرئاسي بين الرئيس السيسي وقادة الإمارات والسعودية، لاقت ترحيباً شعبياً كبيراً في مصر»، مضيفين أنها لفتة إيجابية تعني أن مصر ترد الوفاء بالوفاء، وتدرك حجم العطاء والمساندة التي تلقتها مصر من السعودية والإمارات في لحظات صعبة في تاريخها الحديث».

وأشار المراقبون إلى أنه إن كانت المدينتان الأولى والثانية تم إنشاؤهما بأموال ومنح إماراتية لا ترد، إلا أن الثالثة، وعرفاناً بالجميل، ستخلد اسم الشيخ محمد بن زايد في مصر. وأشاروا إلى أنها سيتم إنشاؤها خلال العام الذي سيشهد إطلاق وتنفيذ العديد من المشاريع التنموية الكبرى، ستكون من بينها مدينة الشيخ محمد بن زايد كأحد الإنجازات، وبأيدي القوات المسلحة المصرية وليس بيد أي مؤسسة حكومية أو خاصة في مصر.

رغبة شعبية ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض