الكويت.. حرمان الكاظمي من دخول الملاعب حتى نهاية الموسم

«الانضباط» تصدر عقوبات مغلظة ضد العربي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 فبراير 2014

إيهاب شعبان (الكويت) - أصدرت لجنة الانضباط باتحاد الكرة الكويتي عقوبات غير مسبوقة منذ نشأتها، والضحية نادي العربي، عقاباً له على ما حدث من مسؤوليه ولاعبيه وجمهوره في مباراة نهائي كأس ولي العهد لكرة القدم عندما هددوا بالانسحاب بسبب احتساب هدف غير صحيح لصالح القادسية من وجهة نظر العرباوية، كما تعمدوا تأخير صعودهم إلى المقصورة الأميرية بعض الوقت لاستلام ميدالياتهم من ولي العهد كنوع من الاحتجاج.

ونصت العقوبات، بعدم دخول جمال الكاظمي رئيس النادي العربي للملاعب إلى نهاية الموسم الحالي مع غرامة مالية قدرها 4 آلاف دينار، وإيقاف خليل البلام مساعد مدير عام فريق العربي إلى نهاية الموسم الحالي مع غرامة مالية قدرها 1500 دينار، وغرامة مالية قدرها 2000 دينار على عبدالعزيز عاشور نائب رئيس النادي وأمين سر النادي عبدالرزاق المضف، وغرامة 5000 دينارعلى إدارة العربي بسبب البيان الموجه ضد الاتحاد عقب مباراة النهائي، وكذلك غرامة 2000 دينار لما بدر من جمهور النادي العربي خلال المباراة من هتافات مسيئة.

كما تم إيقاف لاعب النادي العربي حسين الموسوي حتى نهاية الموسم الحالي وغرامة مالية 500 دينار، وإيقاف حارس المرمى سليمان عبدالغفور أربع مباريات وغرامة 400 دينار، وتوجيه إنذار نهائي إلى فرج نفاع إداري الفريق لاعتراضاته.

أما عن الطرف الآخر من الأزمة وهو القادسية، فقد نال عقوبات أيضاً، حيث تقرر حرمانه من جمهوره مباراتين على ملعبه وإيقاف ضاري سعيد لاعب القادسية مباراتين مع غرامة مالية 200 دينار.

وتقول لجنة الانضباط إن قراراتها جاءت بعد الاطلاع على تقرير الحكم ومراقب المباراة، وبعد مشاهدة أحداث المباراة، وكذلك الاطلاع على بعض البرامج التلفزيونية ومشاهدة الأحداث بالملعب.

ومن المتوقع أن يلجأ أعضاء مجلس إدارة النادي العربي إلى القضاء هذا الاسبوع للطعن في العقوبات الصادرة بحقهم مستندين على بعض مواد الدستور التي تكفل حقهم في التعبير عن آرائهم، ومن المتوقع أن يخفف مجلس إدارة اتحاد كرة القدم في اجتماعه المقبل بعض هذه العقوبات، كما اعتاد في الآونة الأخيرة. وكان العربي قد عاد إلى منافسات الدوري بعد أن هدد بالانسحاب، وسط غياب المتصدرين الكويت والقادسية في الجولة الـ 16 بسبب انشغالهما بدوري أبطال آسيا، لكن عودة العربي للعب والمشاركة مرة أخرى ساهمت كثيراً في إشعال الجولة، والتي أكدت أن «الأخضر» لن ينسحب وسيكمل المشوار ولأنه أراد العودة مرة أخرى للدوري، فكان لزاما عليه إرضاء جماهيره التي حضرت لملعب المباراة، وبالفعل تمكن من الفوز على الفحيحيل 1-0 بالوقت بدل الضائع. في المقابل لم يتأثر الجهراء بفوز العربي وواصل انطلاقته القوية وحقق فوزاً سهلاً على الشباب بهدفين دون رد جعله يطمئن على المركز الثالث، واستعاد الكاظمة انتصاراته ونهض سريعا ليحقق انتصارا مهما على السالمية 3-2، بينما فاجأ الصليبخات خيطان وحقق فوزاً معنوياً بهدف دون رد، وأوقف الساحل طموح النصر بالاقتراب أكثر من المركز السابع بعد أن أجبره على التعادل 1-1.

     
التقييم العام
12345
تقييمك
12345

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

من تتوقع الفوز بخليجي 22 ؟

السعودية
قطر
australia