• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

برعاية هزاع بن زايد.. النسخة الرابعة تنطلق اليوم بمشاركة 140 دراجاً

طواف أبوظبي الدولي يدشن رحلة الـ 687 كلم من منطقة الظفرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 فبراير 2018

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

تحت رعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، ينطلق اليوم طواف أبوظبي الدولي للدراجات الهوائية في نسخته الرابعة، بمشاركة 20 فريقاً عالمياً يمثلها 140 دراجاً بواقع 7 دراجين لكل فريق «6 أساسيين ودراج احتياط» من 15 دولة يتوزعون على 50 جنسية، من 5 قارات حول العالم، ويقطع السباق 5 مراحل هي منطقة الظفرة، جزيرة ياس، أبوظبي، جزيرة المارية، العين، وتبلغ مسافتها الإجمالية 687 كم.

وتدشن مرحلة الفهيم في منطقة الظفرة لمسافة 189 كلم تحديات النسخة الرابعة في الساعة 12:10 ظهراً من مجمع بينونة التعليمي بمدينة زايد، مروراً بمحطة شمس للطاقة الشمسية وواحة ليوا والشبخة والعودة بنفس الاتجاه، وصولاً لخط النهاية في مدرسة أدنوك بمدينة زايد، في الساعة 4:45 مساء.

ويقام طواف أبوظبي ضمن رؤية مجلس أبوظبي الرياضي الساعية لترسيخ مكانة أبوظبي كعاصمة عالمية للرياضة، كما يقام ضمن أجندة سباقات الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية، ويعد السباق الوحيد المصنف والمعتمد في الشرق الأوسط، وذلك للعام الثاني على التوالي.

وأكد سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، أن إمارة أبوظبي ستكون على الموعد من جديد بحدث عالمي تفخر به الإمارات والمنطقة بأكملها، وقال سموه: «دون شك النسخة الرابعة لطواف أبوظبي جاءت لتجسد وترسخ استدامة أهدافنا وخططنا وبرامجنا الطموحة التي نتطلع إليها بثقة كبيرة، لدفع عجلة التنمية والنماء، بما تسهم برفعة الوطن وإعلاء رايته عالمياً، وتأكيد رسالته السامية وانفتاحه بسلام على جميع شعوب العالم، لتغدو أرض الإمارات ملتقى الثقافات والتعايش في وطن التسامح والسعادة».

وأضاف سموه: «طواف أبوظبي يقام للعام الرابع على التوالي، ضمن استراتيجية مجلس أبوظبي الرياضي والرؤية التي تبناها المجلس لترسيخ مكانة أبوظبي كعاصمة عالمية للرياضة، بما يتوافق مع استراتيجية حكومة أبوظبي 2030، ويمثل أيضاً امتداداً مهماً للمسيرة التنموية المباركة التي تقود سفينتها قيادة حكيمة تؤمن بدور الإنسان وتعمل من أجله باعتباره مفتاح الحياة ومحور النجاح بمقدرته الكبيرة على صنع الفارق نحو استشراف المستقبل وكسب التحديات». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا