• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أكد أنه بلغ «قمة العطاء»

تيجالي: أنتظر اللقب الأول مع «العنابي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 أبريل 2016

عبر الأرجنتيني سباستيان تيجالي مهاجم الوحدة، عن ثقته الكبيرة بقدرة فريقه على الفوز على الشباب اليوم، وتحقيق اللقب الأول مع «العنابي»، الذي اعتبره أمرا مهما له ولزملائه ، لكن وصيف هداف المسابقة برصيد 7 أهداف من 6 مباريات خاضها في البطولة هذا الموسم، يرى أن الحظوظ تبقى متساوية في المباريات النهائية التي لا تخضع لأي معطيات، ويكون الفيصل فيها لظروف المباراة نفسها، والتركيز وتقليل الأخطاء، معتبراً أن الفريق الأقل أخطاء سيكون المنتصر مع صافرة النهاية.

ورفض تيجالي توجيه أي رسالة إلى نجم الشباب التشيلي كارلوس فيلانويفا قائلاً: أحترم جميع اللاعبين، وكارلوس لاعب مميز وصاحب قدرات كبيرة.

وأضاف: «على مستوى الفريق نحن في أفضل حالاتنا خلال الموسم الحالي، والجميع جاهز لتقديم أفضل ما عنده، والدافع والرغبة والإصرار عوامل موجودة، وأعتقد أن نفس العوامل موجودة عند الفريق المنافس الذي تفوق علينا في مباراتي الدوري، والنهائي فرصة لرد الدين وتحقيق الفوز الذي يعني الكثير للوحدة، ويمثل بداية العودة من جديد لتحقيق البطولات».

وقال: «أما على المستوى الشخصي، فأعتقد أنني وصلت إلى قمة عطائي مع الوحدة منذ انضمامي له في بداية الموسم قبل الماضي، وأعيش حالة جيدة من الاستقرار على كافة المستويات، وأنا هنا أشكر النادي على ثقته الكبيرة بي وتجديده العقد معي موسمين قادمين، كما أشكر الجهاز الفني واللاعبين لأننا أسرة واحدة، والجميع يساعد الفريق حتى نحق التطلعات المنشودة».

وتابع تيجالي: «صحيح إننا خسرنا أمام الشباب مرتين في الدوري هذا الموسم، لكن لكل مباراة ظروفها التي تتحكم في مجرياتها إلى جانب الحظ، وكما ذكرت، فإن الوحدة حالياً في أفضل حالاته من الجاهزية فنياً وبدنياً، والجميع متواجد في التدريبات، لذلك ندخل المباراة في وضع جيد جداً، وتركيزنا كله منصب على تحقيق الفوز، ولأجل الوصول إلى هذا الهدف علينا أن نسير المباراة كما نريد وأن نكون مبادرين من البداية، والمهمة لن تكون سهلة، فنحن نواجه فريقا قويا يملك عناصر جيدة ويدافع بشكل ممتاز، ويجيد اللعب على أخطاء المنافس والهجمات المرتدة، لذلك علينا الحذر وأن نلعب معه باحترام كبير حتى نحد من نقاط القوة عنده، ويجب أن نلعب بتماسك وجماعية كما نلعب في الفترة الأخيرة، وشخصياً ثقتي كبيرة جداً بالفوز في هذه البطولة مع احترامي للشباب، الذي أؤكد أنه يملك الحظوظ نفسها».

وعن توقعاته بالتسجيل في المباراة، قال: «وظيفتي هي إحراز الأهداف ومساعدة فريقي على الفوز، وأتمنى أن أسجل، لكن الأهم أن نفوز، وليس من يترجم مجهود الفريق إلى أهداف، وهذا ما نعمل من أجله، وقد شهدت الفترة الماضية تحضيرات جيدة خلال فترة التوقف الحالي، واستعداداتنا بدأت من فترة طويلة، وقمنا بعمل كبير سنحصد ثماره في هذه المباراة وما تبقى لنا من مباريات خلال الموسم الحالي، ولم نكن كلاعبين مشغولين بمن نواجه الشباب أم الأهلي، بل كنا نركز على تجويد عملنا، لأن الوحدة عندما يواجه أي منافس لا ينشغل بالطرف الآخر بقدر ما يكون همنا على أن نفرض أسلوبنا وشخصيتنا في الملعب».

وقال تيجالي: «سلاحنا الأهم في هذه المباراة هو جمهورنا الذي نتمنى أن يكون حاضراً بقوة ويساند الفريق من البداية وحتى النهاية ويقودنا لأن نهديه السعادة، ومن المهم لنا أن نحقق بطولة هذا الموسم، خاصة أن الفريق قام بعمل جيد، وصحيح أننا أصبحنا خارج المنافسة على الدوري وخرجنا من كأس رئيس الدولة، لكن هذا لا يلغي أن الوحدة قدم موسماً جيداً، ولولا سوء الطالع في بعض المباريات لكان حاضراً بقوة في جميع الجبهات ومنافساً قوياً على البطولات المحلية، وهذا كله أصبح من الماضي الآن، وتركيزنا على ما أمامنا الآن لأنه الأهم، وعلينا أن ندشن مرحلة عودة الوحدة إلى المنصات في هذه البطولة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا