• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
  12:36     تعيين كازنوف رئيسا للوزراء في فرنسا خلفا لفالس     

الآلاف يتهافتون على شراء منتجات أشهر الماركات العالمية

إقبال كبير على افتتاح معرض «تصفيات الربيع الكبرى» في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 أبريل 2016

دبي (الاتحاد)

شهد افتتاح الدورة الأولى من معرض تصفيات الربيع الكبرى 2016، الذي تنظمه مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة حتى 2 أبريل المقبل في مركز دبي التجاري العالمي، إقبالاً كبيراً من الزوار، لشراء أجود وأرقى المنتجات العالمية، تقدمها أكثر من 50 علامة تجارية عالمية، بتخفيضات تصل إلى 90%. وحضر الافتتاح سعيد محمد معصم الفلاسي، مدير تنفيذي التجزئة والشراكات الاستراتيجية في مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة. وأعرب عن سعادته بتنظيم الدورة الأولى من الحدث وبهذه المشاركة الكبيرة من كبرى مجموعات التجزئة التي تمثل نخبة من العلامات التجارية العالمية، فضلاً عن الإقبال الكبير من الجمهور في اليوم الأول، ما يدل على استمرار الإقبال خلال الأيام المقبلة.

وعبّر متسوقون عن سعادتهم بافتتاح المعرض، وقال محمد البلوشي، سائح عماني جاء إلى دبي في زيارة قصيرة مدتها 3 أيام، إنه علم بالمعرض من الصحف اليومية وعبر مواقعه الإلكترونية، «جئت منذ الصباح برفقة زوجتي وأولادي، حيث دخلت زوجتي لتفقد البضائع وشراء ما يلزمها، في حين أنتظرها أنا والأولاد». وأضاف البلوشي «لا شك في أن مثل هذه المعارض والتصفيات الكبرى تتيح الفرصة أمام العائلات لتسوق ما تحتاج إليه من بضائع بأقل الأسعار، خاصة فيما يتعلق بحاجيات الأطفال الذين يكبرون سريعاً، ويحتاجون إلى الملابس باستمرار».

وقالت عزة أحمد، وهي مقيمة مصرية، «لقد سمعت عن هذا المعرض من صديقتي، وجئت برفقتها منذ الصباح الباكر للاطلاع على محتويات المعرض، والحصول على أفضل البضائع الموجودة به، وفي الحقيقة أنني انبهرت بما هو موجود فيه، خاصة الحقائب والأحذية، إنها فرصة جيدة جداً للشراء، خاصة قبل الإجازة السنوية، حيث يمكن شراء الهدايا التي نحتاج إليها بأسعار ممتازة ومغرية جداً».

بدورها، قالت شيزيل شحور، مقيمة لبنانية: «قرأت عن المعرض من خلال الفيس بوك، وجئت مسرعة لأطلع على المعروضات، وقد وجدتها جيدة ومناسبة للشراء، خاصة فيما يتعلق بالهدايا، لقد اشتريت أحذية راقية سأهديها لوالدي وأخي، وما زال لدي متسع من الوقت للتجول في المعرض والاطلاع على بقية المحتويات وشراء ما يناسب من الملابس لي ولبقية الأهل».

من جانبها، قالت صوبيا هاشمي، مقيمة باكستانية، «لقد زرت معرض الصيف في العام الماضي وأعجبني كثيراً بما طرحه من بضائع بأسعار لا تصدق، لذلك عندما قرأت وسمعت عن معرض تصفيات الربيع الكبرى جئت مسرعة ومبكرة جداً لشراء مستلزماتي من البضائع والهدايا التي سآخذها إلى الأهل والأقارب في باكستان». وأضافت «اليوم بدأت التسوق بشراء بعض الأحذية والحقائب من «ألدو» كهدايا للآخرين، ما يوفر علي كثيراً من مصاريف السفر». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا