• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

18 متعاطياً للمخدرات تقدموا للعلاج من تلقاء أنفسهم

ضبط 15 ألف مخالف في الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 يناير 2016

الشارقة (الاتحاد)

كشفت القيادة العامة لشرطة الشارقة عن انخفاض نسبة الجريمة في الإمارة خلال العام الماضي، عن سابقه، بمعدل 2%، وذلك وفقاً لعدد من المبادرات والتزامها بتنفيذ رؤية ورسالة وزارة الداخلية الرامية إلى تعزيز الأمن والأمان.

وقالت القيادة، في تقريرها السنوي، إنها لم تسجل أي جريمة قتل مجهولة في سجلاتها، وهذا يدل يقيناً على كفاءة أجهزة ضبط الجريمة سواء في مدينة الشارقة أو المنطقتين الوسطى والشرقية من الإمارة.

وأضافت أن أجهزة ضبط الجريمة، وبالتعاون مع الجهات الأخرى ذات الصلة، عمدت إلى مكافحة الظواهر السلبية ذات الطبيعة الإجرامية التي أخذت في الظهور ومنها محاولات سرقة عملاء البنوك أو سرقة بيانات البطاقات الائتمانية أو تزوير تأشيرات الدخول وتصريحات الإقامة أو استخدامها مزورة وبيعها لأشخاص آخرين متواجدين خارج الدولة عن طريق وسطاء لهم بالداخل أو استخدام الأسلحة البيضاء في المشاجرات أو السرقة من وسائل النقل أو تلك الممارسات غير المشروعة وأنها ضبطت خلال العام الماضي ما يربوا عن 15400 شخص من المخالفين.

ونوهت القيادة إلى أنها، وفيما يتعلق بجهودها في مكافحة المخدرات، تمكنت أجهزة مكافحة المخدرات من إحباط العديد من القضايا النوعية ومنها عملية «قطع الطريق» التي أسفرت عن ضبط كمية تبلغ 62 ألف و766 قرصاً من المخدر، من مختلف الأنواع تقدر قيمتها السوقية بمليون ومائتي ألف درهم بحوزة تاجر مخدرات آسيوي الجنسية، وأخرى أسفرت عن ضبط 12 ألف و190 قرصاً من الحبوب المخدرة كانت معدة بغرض بيعها وتعاطيها، وفي مشتركة بين الإدارة العامة لمكافحة المخدرات الاتحادية، وإدارة مكافحة المخدرات بشرطة الشارقة، بالتعاون مع الجهات المختصة. وأضافت أن الأجهزة تمكنت من ضبط باخرة إيرانية حاول قبطانها تهريب كمية كبيرة من المواد المخدرة، وشخصين من الجنسية الإيرانية عبر ميناء خالد البحري بإمارة الشارقة وأسفرت عن ضبط 11 كيلو ونصف من مخدر الحشيش، و142 ألفاً و725 قرصاً مخدراً كانت مُخبّأة في مخابئ سرية.

صديقة للطفل

في إطار دعم شرطـة الشارقة حملة «الشارقة إمارة صديقة للطفل» فقد افتتحت القيادة عدد (9) غرف صديقة للطفل لتسهيل عملية الرضاعة الطبيعية للأمهات الموظفات مجهزة بكل الوسائل المتاحة لذها الغرض، وتمكين منتسبات القيادة من الاستفادة من هذه الخدمات والحصول على الرعاية الكاملة إيمانا بحقوق الأم العاملة وواجبات الجميع تجاهها وتجاه أطفالها، وقد نالت شرطة الشارقة شهادة اعتماد كمؤسسة صديقة للأم والطفل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض