• الأربعاء غرة رجب 1438هـ - 29 مارس 2017م
  12:37     أسعار أوبك عند 48.84 دولار للبرميل.         12:45     قوات إسرائيلية تعتقل 6 فلسطينيين من الضفة الغربية         01:11    الاتحاد الأوروبي يمنع الاندماج بين بورصتي لندن وفرانكفورت         01:19     الدولار يرتفع والاسترليني ينخفض بفعل مخاوف الخروج من الاتحاد الأوروبي     

عيادة المرأة

خسارة 5% من الوزن تزيد فرص حمل البدينات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 أبريل 2016

أبوظبي (الاتحاد)

يؤثر الوزن الزائد على الإباضة لدى المرأة، ويُقلل فرصها في الحمل، فاللواتي يعانين السمنة أكثر عرضةً بثلاثة أضعاف للإصابة بالعقم من اللواتي لديهن مؤشر كتلة جسم طبيعي، لا سيما أنّ السمنة تُسبب اختلالاً في التوازن الهرموني، غير أن دراسة حديثة كشفت أن خسارة 5% فقط من الوزن يمكن أن يُحسّن فرص الحمل بشكل كبير.

اهتمام متواضع

قال الدكتور باتريك نويل، استشاري جراحة عامة وجراحة السمنة بالمنظار في المركز الأميركي الجراحي بأبوظبي، إنه بينما يُسلَّط الضوء على السمنة وارتباطها بداء السكري ومرض القلب والمضاعفات المزمنة على الصحة، لم يتمّ التركيز على تأثير السمنة في خصوبة المرأة بدرجة كافية. وأوضح أن السمينات أكثر عرضةً بثلاثة أضعاف للإصابة بالعقم من اللواتي لديهن مؤشر كتلة جسم طبيعي، لا سيما أنّ السمنة تُسبب اختلالاً في التوازن الهرموني، بالإضافة إلى مشاكل في التبويض.

وحول آخر الدراسات، قال «كشفت دراسة حديثة قام بها قسم طب النساء والتوليد في جامعة «أديليد» في أستراليا، أنّ إنقاص 5 % فقط من الوزن يمكن أن يُحسّن فرص الحمل بشكل كبير. وخضعت المشاركات في الدراسة لبرنامج تغيير نمط الحياة على مدار ستة أشهر، حيث التزمْنَ بممارسة الرياضة بانتظام واتباع نظام غذائي متوازن. ما أدى إلى فقدانهن 6,3 كجم من أوزانهنّ في المتوسّط، مع حدوث الإباضة من جديدة لدى 12 من أصل 13 مشاركة، وأصبحت 11 امرأة منهنّ حاملاً»، موضحاً أن تحقيق معدّل كتلة جسم قريب إلى المعدل الطبيعي مع ما يُرافقه من تحسّن في الإباضة، يُساعدان المرأة في الحمل بشكل آمن وصحي.

عامل رئيس ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا