• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

رسالة توعية إلى الزوار

«سفاري بيئي» في قلب العاصمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 31 مارس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

يعيش زوار مهرجان «أم الإمارات» تجربة تعليمية وترفيهية في منطقة «الحفاظ على البيئة» يومياً طوال فترة المهرجان حتى الثاني من أبريل، حيث تقدم المنطقة رسالة توعية بيئية، تهدف إلى تحفيز الزوار على اكتشاف الطبيعة بدولة الإمارات والارتقاء بحس المسؤولية لديهم حول أهمية الحفاظ على البيئة.

وللمرة الأولى في أبوظبي، يحظى زوار مهرجان «أم الإمارات» بفرصة الحصول على تجربة «السفاري البيئي» في قلب المدينة، حيث تصطحب عدد من سيارات الدفع الرباعي المصغرة الأطفال والكبار في مسار متعرج نماذج للجبال والوديان التي تعبر عن تضاريس الدولة، بالإضافة إلى الفصائل المختلفة من الطيور والحيوانات التي تعيش على أرضها مثل الصقور والسلاحف وغيرها، لتمثل بذلك رحلة تعليمية تفاعلية مدتها ست دقائق.

وفي الجانب الآخر، تتضمن منطقة الحفاظ على البيئة «قبة البيئة»، والتي تأتي بتصميم هندسي قطره 22,5 متر، لتعرّف زوار المنطقة بالفصائل المهددة بالانقراض في دولة الإمارات، كما تُقدم لائحتين حائطيتين تعمل إحداهما على التعريف بأهمية الماء بالنسبة للحياة، عن طريق رسوم تفاعلية تقدم معلومات مهمة حول المياه.

علاوة على ذلك، تستضيف منطقة الحفاظ على البيئة ستيف تراش، الساحر الشهير الذي يجوب العالم مؤدياً مختلف الخدع السحرية باستخدام المواد المعاد تدويرها والنفايات، لتعليم الصغار أهمية المحافظة على البيئة والحد من التلوث، وينضم إليه عدد من العارضين الآخرين في «قبة العروض» بالمنطقة، ومنهم جيسون مافريك وتشيبولاتاز وغيرهم.

ويتألف مهرجان «أم الإمارات»، الذي تُقام نشاطاته على طول 1.3 كم من كورنيش أبوظبي، من خمس مناطق مميزة: هي السوق، مطاعم الشاطئ، الفنون، الأنشطة، الحفاظ على البيئة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض