• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

عرضت المزايا الاستثمارية بالإمارة

«غرفة دبي» تدعو إلى تعزيز فرص التعاون الاستثماري والتجاري مع جمهورية التشيك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 فبراير 2013

دبي (الاتحاد) - دعت غرفة تجارة وصناعة دبي إلى تعزيز التعاون بين مجتمعي الأعمال في دبي وجمهورية التشيك بما يسهم في استغلال كل الفرص الاستثمارية المتاحة لدى الجانبين.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي نظمته غرفة تجارة وصناعة دبي أمس في مقرها بالتعاون مع سفارة جمهورية التشيك في الدولة حول فرص الاستثمار في جمهورية التشيك، ضمن مبادرة الغرفة «فرص استثمارية في أسواقٍ واعدة»، والتي أطلقتها الغرفة، وتهدف من ورائها لتعزيز القدرات التنافسية لأعضائها من خلال تعريفهم بفرص الاستثمار المجزية في عددٍ من الأسواق الجديدة.

وأكد حمد بوعميم المدير العام لغرفة تجارة وصناعة دبي وجود آفاقٍ واسعة للتعاون بين الجانبين خاصةً في قطاع التجارة حيث بلغت صادرات وإعادة صادرات أعضاء الغرفة إلى التشيك العام الماضي 14 مليون درهم، ويمكن تعزيز هذا الرقم بزيادة التنسيق والتعاون والاستفادة من إمكانيات كل من دبي وجمهورية التشيك.

واعتبر أن الإمارة يمكن يمكن أن تشكل قاعدةً للشركات التشيكية الراغبة بالدخول إلى أسواق المنطقة والشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا والقارة الأفريقية نظراً لموقعها الاستراتيجي والمزايا اللوجستية التي توفرها للمستثمرين.

ولفت إلى أن جمهورية التشيك احتلت المرتبة الـ 56 على لائحة الشركاء التجاريين لإمارة دبي، ولقاء اليوم يهدف لبناء جسور التواصل وتعزيز مكانة التشيك كبوابة للصادرات وإعادة الصادرات الإماراتية إلى دول وسط أوروبا، معدداً قطاعات السياحة والرعاية الطبية والبنية التحتية كأبرز القطاعات المجزية للاستثمارات الإماراتية.

وأكد التزام الغرفة بتعزيز تنافسية مجتمع الأعمال بدبي، والعمل على توسيع خيارات الأسواق الخارجية أمامه ، وتعريفه بالفرص الاستثمارية في الأسواق الواعدة، معتبراً أن اللقاء فرصة لدخول سوقٍ واعدة تفتح آفاقاً واسعة للمستثمرين الإماراتيين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا