• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

اطلع على مشروع مجمع جبل الظنة الفندقي بالمنطقة الغربية

حمدان بن زايد: القطاع الخاص يكمل الحكومي في تنشيط الحركة الاقتصادية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 يناير 2016

المنطقة الغربية (وام) أكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية أن القطاع الخاص يلعب دوراً مهماً في تنشيط الحركة الاقتصادية والسياحية في الدولة وبات يكمل دور القطاع الحكومي. جاء ذلك خلال اطلاع سموه على مشروع مجمع جبل الظنة الفندقي الذي تنفذه شركة الظبي للتعهدات. ويضم المجمع الذي يعد من فئة الخمس نجوم 220 غرفة و60 فيلا فاخرة من الفلل الخاصة والرئاسية بمساحة 350 متراً مربعاً للفيلا الواحدة وقاعة للاحتفالات سعة 600 شخص بما فيها القاعات الملحقة. كما يضم المجمع مركزاً للأعمال والمؤتمرات وأربعة مطاعم عالمية ومحلات تضم أشهر الماركات العالمية بالإضافة إلى نادٍ صحي كما تقع بعض الفلل داخل مياه البحر. وأبدى سموه إعجابه بتصميم المجمع الفندقي ومرافقه المميزة والتي تلبي احتياجات ومتطلبات المرتادين والزوار واعتبره إضافة جديدة لسلسلة الفنادق الحديثة في المنطقة الغربية ما يسهم في تعزيز قطاع السياحة في دولتنا وازدهاره وتنويعه. ووجه سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان الشكر لشركة الظبي للتعهدات على تنفيذ هذا المشروع الحضاري السياحي. وكان سموه قد استقبل في محضر كيا بمدينة ليوا المهندس سامي إدوارد مدير عام شركة «الظبي للتعهدات». وأكد المهندس سامي إدوارد أن الإستراتيجية الجديدة التي اعتمدتها شركة «الظبي للتعهدات» بالاهتمام بالمشروعات الخدمية والتنموية كان لها الأثر البالغ على النجاحات المحققة حيث حققت الشركة قفزات كبيرة في دعم الاقتصاد الوطني من خلال المشاركة الفعالة في التنمية المستدامة ما يساهم في خدمة الوطن وتقدمه تحت القيادة الرشيدة التي تولي الاهتمام الكبير لتنمية الدولة ووضعها بمصاف الدول المتقدمة. وقال: إن الشركة تمتلك خبرة 35 عاماً من الإنجازات داخل الدولة وخارجها من ضمنها إنشاء العديد من المشروعات في أبوظبي ودبي تنوعت ما بين الفنادق والأبراج السكنية والمدارس والحدائق. ..ويتسلم نسخاً من كتاب «السراب» لـ جمال السويدي المنطقة الغربية (وام) استقبل سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية في محضر كيا بمدينة ليوا الدكتور جمال سند السويدي مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الإستراتيجية الذي أهدى سموه نسخاً من كتابه «السراب» باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية.واطلع سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان من الدكتور جمال سند السويدي على مضمون كتاب «السراب» الذي يتحدث عن كيفية استغلال جماعات الإسلام السياسي للدين في سبيل تحقيق طموحاتها السياسية والوصول إلى السلطة ويتمحور حول فكرة «السراب السياسي» الذي يترتب على الوهم الذي تسوِّقه هذه الجماعات للشعوب العربية والإسلامية وكيف تحاول استغلال الدين الإسلامي الحنيف لتحقيق مصالح سياسية أو شخصية. ويسعى الكتاب إلى قرع جرس إنذار وتوجيه صيحة تنبيه كي يفيق بعضهم من غفوتهم وانخداعهم بشعارات دينية مضلِّلة داعياً إلى استعادة دور العقل والاجتهاد والتفكير والتدبُّر واتِّباع الدين الحقيقي الذي يحث المسلمين على هذه القيم الفاضلة.وخلال اللقاء عبر سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان عن شكره وتقديره للدكتور جمال سند السويدي على إهدائه نسخاً من هذا الكتاب القيّم وعلى الجهود الفكرية والبحثية التي يبذلها في سبيل تنوير الرأي العام بمثل هذه القضايا المحورية والمهمة وخاصة في ظل الظروف الحساسة التي تعيشها المنطقة. من جانبه عبر الدكتور جمال سند السويدي لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان عن سروره بتقديم هذه النسخ لسموه وعن تقديره للجهد المتواصل الذي يبذله سموه في خدمة الوطن والمواطنين، كما عبر عن سعادته لاستقبال سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان الذي يمثل محفزاً له على المزيد من الجهد والعمل في المستقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض