• الاثنين 04 شوال 1439هـ - 18 يونيو 2018م

فرنسا وبريطانيا تستنكران عدم التزام إيران بالقرارات الدولية حول اليمن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 فبراير 2018

باريس، لندن (وكالات)

أعربت كل من فرنسا وبريطانيا عن قلقهما إزاء تقرير للأمم المتحدة حول عدم التزام إيران بقرار مجلس الزمن بحظر تزويد الجماعات المسلحة في اليمن بالسلاح.

وذكرت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان أمس، أن فرنسا أدانت الإخفافات الخطيرة للسلطات الإيرانية في الإيفاء بالتزاماتها بموجب قرار المجلس رقم 2216 الذي اعتمد في عام 2015، مشيرة إلى أن أيران «لم تتخذ جميع الإجراءات اللازمة لوقف توريد أو بيع الصواريخ ومكوناتها بشكل مباشر أو غير مباشر» إلى مسلحي ميليشيا الحوثي. وأضاف البيان أن إيران فشلت أيضا في تسليم طائرات بدون طيار إلى مسلحي ميليشيا الحوثي بموجب عقوبات مجلس الأمن، موضحاً أن المسلحين استخدموا الصواريخ لمهاجمة السعودية في عدة مناسبات، وقد أحبطت بفعل أنظمة الدفاع الجوي السعودي. وجددت الخارجية الفرنسية إدانتها لإطلاق الصواريخ الباليستية التي يديرها الانقلابيون على الأراضي السعودية معتبرة تلك الأعمال «مصدر زعزعة الاستقرار في المنطقة كلها».

وفي سياق متصل، طالب وزير خارجية بريطانيا بوريس جونسون أمس، إيران بوقف الأنشطة التي تهدد بتصعيد الصراع في اليمن، وذلك بعد العثور على صواريخ ومعدات إيرانية المنشأ في اليمن.

وأوضح جونسون أن لجنة من الخبراء عثرت على صواريخ ومعدات إيرانية تم إرسالها إلى اليمن، وفق ما ذكرت وكالة رويترز. وقال في بيان «أدعو إيران لوقف الأنشطة التي تهدد بتصعيد الصراع، ودعم التوصل لحل سياسي للصراع الدائر في اليمن».