• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

للتوعية باستخدام الآمن للتواصل الاجتماعي

57 ألف شخص استفادوا من حملة «مجتمعية شرطة أبوظبي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 30 مارس 2016

أبوظبي (الاتحاد)-

استفاد أكثر من 57 ألف شخص من حملة الاستخدام الأمثل للإنترنت التي اطلقتها إدارة الشرطة المجتمعية بشرطة أبوظبي بمشاركة جهات حكومية وخاصة.

وثمن الرائد حمد فرحان الحبابي القائم بأعمال رئيس قسم توعية المجتمع في إدارة الشرطة المجتمعية جهود الجهات الحكومية والمؤسسات الخاصة في الدولة التي شاركت في الحملة، وما أحدثوه من تأثير وزخم توعوي كان له أثره في تحقيق درجة استفادة كبيرة للحملة طبقاً للمتابعات الأخصائية، ووصفهم بأنهم شركاء استراتيجيون في مجال التوعية الأمنية والمجتمعية.

وأكد أن الشراكة المجتمعية هي من أهم الوسائل التي تعول عليها الشرطة المجتمعية لتحقيق المزيد من النجاحات، مشيراً إلى أن توعية أفراد المجتمع هي من أولويات استراتيجيات شرطة أبوظبي، ومن أهم آليات العمليات الاستباقية للوقاية من الجريمة.

وقال إن الحملة التي شملت مدينة أبوظبي والمناطق الخارجية والعين والمنطقة الغربية طرحت عدداً من الإرشادات لاستخدام الإنترنت ، خاصة من فئة النشء و إكسابهم مهارات للتعرف على التعامل الآمن، فضلاً عن الاحتياطات التي يجب اتخاذها عند نشر المعلومات والصور الشخصية حتى لا يساء استخدامها ، كما تضمنت الحملة إرشادات لأولياء الأمور في كيفية متابعة أبنائهم أثناء استخدامهم للشبكة الدولية، مشيراً إلى أن آليات الحملة ركزت على الاستفادة من مواقع التواصل الاجتماعي وتويتر وانستجرام ومحاضرات وتوزيع بروشورات توعية وإرشادية، عن الاستخدام الآمن والمثالي للإنترنت.

ولفت إلى مشاركة مواصلات الإمارات في أبوظبي بإرسال نحو 2000 رسالة نصية توعوية لعملائها من طلاب الحافلات تتناول نصائح لمستخدمي الإنترنت حتى لا يساء استغلال خصوصيتهم أو ما ينشرونه على الشبكة الدولية ، كما شارك مول «ديرفيلدز» بالرحبة في حملة التوعية عبر ملصقات ولافتات وشاشات تضمن عبارات توعية ونصائح الاستخدام الآمن للإنترنت .

وقال إن شركة أدنوك ساهمت بالحملة بوضع لوحات تثقيفية وإرشادية تضمن نصائح للاستخدام الآمن للإنترنت في تسع محطات للبترول في المنطقة الغربية، كما شاركت «بلدية الغربية» في حملة التواصل الاجتماعي من خلال 30 لافتة توعية تم تثبيتها في التقاطعات الضوئية، وإرسال فقرات توعية عن الاستخدام الأمثل للإنترنت عبر البريد الإلكتروني لعملائها، فضلاً عن وضع إرشادات على سطح المكتب لموظفي البلدية ، مشيراً إلى أن عدد المستفيدين من الحملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بلغ 15 ألفاً و216 شخصاً.

وشاركت هيئة الأوقاف والشؤون الإسلامية في المنطقة الغربية بحملة التوعية للاستخدام الأمثل للإنترنت بمحاضرة قصيرة عقب صلاة الجمعة وفقرات توعوية وجهها الأئمة عقب صلاة المغرب .

كما تولى فرع توعية المجتمع في المنطقة الغربية تنفيذ برامج التوعية في ما يخص استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، حيث نظم محاضرات توعية في مجمع الجامعات بالغربية وبعض الدوائر الحكومية فضلا عن الزيارات الميدانية التي قامت بها فرق التوعية لمجالس المواطنين ويتم فيها تثقيف وتوعية الحاضرين بالطرق الصحيحة للتعامل مع مواقع التواصل الاجتماعي وكيفية متابعة الأبناء وتوجيههم عند تصفح المواقع وتجنب المواقع ذات التوجه السلبي البعيد عن أخلاقيات المجتمع وقيمه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض