• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

دعا الشباب للتمسك بصحيح الدين وشكل لجنة لتحديث مناهج التعليم

السيسي: لن أسمح بضياع مصر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 يناير 2016

القاهرة (وكالات) أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن الوطن ليس مخصصا لطائفة أو جماعة دون أخرى، إنما وطن يشكله الجميع دون استثناء عقائدي أو جغرافي، مشدداً على أن رسالته للشباب المصري هي التمسك بالأخلاق وصحيح الدين»، وقال «لن أسمح لمصر أن تضيع». وقال الرئيس السيسي، خلال الاحتفالية بيوم الشباب المصري وإطلاق الموقع الإلكتروني لمشروع بنك المعرفة الذي أقيم بدار الاوبرا المصرية امس إنه قرر أن يكون عام 2016 عاما للشباب المصري. وأضاف «أتمنى أن يكون شباب مصر الأكثر تقدما ومهارة على الإطلاق»، مشيرا إلى انه أصدر حزمة من القرارات والتوجيهات، لتفعيل دور الشباب في منظومة العمل. وتابع السيسي «كلفت البنك المركزي بتنفيذ برنامج شامل، لدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة، لتعزيز فرص تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة المملوكة للشباب، كي تصل إلى نسبة لا تقل عن 20%، ويتولى القطاع المصرفي، ضخ 200 مليار جنيه، لتوفير فرصة لـ 350 ألف شركة، أن تقدم فرص عمل لنحو 4 ملايين شخص». وذكر الرئيس السيسي «قررنا تخفيف الأعباء على الشباب، وألا يزيد سعر الفائدة للمشروعات الصغيرة عن 5% سنويا». وقرر الرئيس المصري تشكيل لجنة قومية ومتخصصة برعاية مؤسسة الرئاسة لتحديث مناهج التعليم في مصر، على أن تنتهي اللجنة من عملها خلال 3 شهور. وقال إن اللجنة مطالبة بأن تكون المناهج المطورة مواكبة للتقدم العلمي، وأن تراعي ما وصل إليه العلم والدراسات في العالم، فضلا عن الأخلاق والقيم الوطنية. وأشار إلى أنه وجه بتشكيل مجموعة المؤسسات الوطنية لإحياء دور الثقافة، وإقامة المسابقات الفنية، للارتقاء بثقافة الشباب. الأزهر يدين الهجوم الإرهابي على فندق بالغردقة القاهرة (وكالات) دان الأزهر الشريف بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف فندق «بيلا فيستا» بمدينة الغردقة بالبحر الأحمر وأسفر عن مقتل أحد الإرهابيين وإصابة 3 من السائحين بجراح. وقال الأزهر في بيان له إن هذا الهجوم الإرهابي الغاشم يتنافى مع تعاليم الإسلام السمحة، وأشاد بيقظة وجاهزية قوات الأمن التي نجحت في إحباط تسلل الإرهابيين إلى الفندق، ما أدى إلى حماية أرواح العديد من الأبرياء، مؤكداً أن كل هذه المحاولات التي تستهدف زعزعة أمن واستقرار الوطن وضرب السياحة لن تنال من إرادة الشعب المصري وتطلعاته للبناء والتنمية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا